قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

"لا تكن صلبا فتكسر، و لا تكن رطبا فتعصر"

 

 

 

 

 

"

 

 


 

أحــــدث المقـــالات

17.09.17 59 الأستاذ محمد العلمي السائحي

عن أي إرهاب تتحدثون...؟ أين أنتم مما يحدث في أراكان

إن ما يتعرض له مسلمو ماينمار في مقاطعة أراكان من قتل و تشريد و تهجير، لأمر تعجز الكلمات عن وصفه، و إن الصور التي نقلها إلينا الإعلام لصادمة، و هي شاهدة على أن عصاية بورما تشن على المسلمين هناك حرب…
17.09.17 62 الأستاذة راوية الوادي من فلسطين الشقيقة

لولا الأملُ

بسقيا المطرِ ما إحتملَ الشجرُ قسوةَ الريح و لولا العفو و طيبِ الجيرةِ ما غفرت الشطآنُ للموجِ غضباتهِ و عنفهِ الصريح و لولا الشوقُ ما إحتملت البذورُ عتمَ الأرضِ بإنتطارِ المطرِ و بهجةِ الربيع و لولا…
17.09.17 50 الأستاذ شريف قاسم

هلاَّ وُضعت هذه اللبنة

عند أهل السعيِ من رجالات الهدى، لا توجدُ خططٌ تُعلق على الجدران، أو توضع على الرفوف بانتظار أن يُنجزَها آخرون !! أو توضع تحت بند التأجيل بانتظار جيشان نفسي، أو هيجان مشاعر خاصة حتى يتمَّ السعيُ.…
13.09.17 61 عفاف عنيبة

قراءة تحليلية لرواية "رضي أمي بأي ثمن"6/6 الحلقة الأخيرة

المشهد السادس عشر حظيت عائلة توماس بإستقبال الملوك في جنوة، كان حفل العقد المدني بسيطا و لائقا بإبنة دوق دي سينورا. حرص غابريلا علي صحة و راحة والدة توماس زاد في تقدير الخطيب لخطيبته. العم مع توماس…

عام هجري جديد سعيد

www.natharatmouchrika.net  

كل عام هجري جديد و قراءنا الكرام بألف خير إن شاء الله 

  

إعــــــــــلان هــــــــــام :

إبتداءا من 1 سبتمبر 2017 إلى 01 فبراير 2018 القادم إن شاء الله

ينتقل الإشراف العام علي موقع نظرات مشرقة من السيدة عفاف عنيبة إلي السيدة أمال السائحي

تتحمل السيدة عفاف عنيبة في هذه المدة التي ستغيب فيها المسؤولية القانونية

الكاملة لكل ما ينشر في الموقع

 ************************************

جديدنا للأسبوع المقبل 

 الأستاذ محمد الأمين مقراوي الوغليسي: البشرية في ظل شريعة الذئاب

الأستاذة عفاف عنيبة: سلام لك والدي مختار عنيبة - رحمك الله - 

الأستاذة أم محمد عياطي: رفقا لا تحطم القوارير

الأستاذة أسماء كعلول: الطالبة الجامعية بين قداسة العلم وتحديات العفاف  

 

***********************************

In unprecedented Reversal Kenya's Top Court Throws Out Election Result

"Dolors Bramon: "Nous sommes trés mal éduqués au questions de l'Islam

Nucléaire: L'AIEA atteste que l' Iran est dans les clous 

Fondaco dei Turchi 103

 

**************************************

 

يستعرض الألبوم  لهذا الأسبوع صور 

مسجد إكسيان مقاطعة شانكسي، الصين

************************

 

تواصلوا معنا عبر شبكات التواصل

تويتر و فايسبوك 

 

 

En Français   -  In English

13.09.17 57 by ANDREW STEWART

What Steve Bannon’s Exit Says About the American Welfare State

The welfare state is of course the great postwar achievement of social democracy, even though in continental Europe it knows longer and older traditions. But it seems to me important to defend it, or better still, to give social democracy and…
13.09.17 55 by ALFRED W. MCCOY

The CIA and Me: How I Learned Not to Love Big Brother

In the wake of the 2001 terrorist attacks, Washington pursued its elusive enemies across the landscapes of Asia and Africa, thanks in part to a massive expansion of its intelligence infrastructure, particularly of the emerging technologies for…
13.09.17 53 by Nigel Wilson

Children learn in tent after Israel demolishes school

Brand new primary school in Jubbet adh-Dibh was razed just as the new school year was set to begin. Jubbet adh-Dibh, occupied West Bank - Early in the morning, dozens of students assembled in columns outside the Jubbet adh-Dibh primary school.…
11.09.17 52 Afaf Aniba

Fondaco dei Turchi 102

L’appel prit fin, elle se levait pour boire de l’eau, et du se raviser le téléphone de la chambre résonna : -Allo ici Omarti. -C’est Pezrat. -Oui monsieur ? -Des journalistes Turcs sont ici et ils veulent vous voir. Fit l’attaché de presse.…

كــلــمــات مــضــيــئــة فــي دنــيــا الــظــلــمــات

" إحفظ الله يحفظك إذا سألت فاسأل الله وإذا إستعنت فاستعن بالله واعلم أن الأمة لو إجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك وإن إجتمعوا  على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك  "

 

اصــــدارات الكـــــاتبــة عفــــاف عنيبـــــة

"الشرق بعيون الغرب و قضايا أخري"

"الشرق بعيون الغرب و قضايا أخري"نصوص مختارة مترجمة، إنتقاء و ترجمة عفاف عنيبة، تصحيح، مراجعة و تقديم الأستاذ الفاضل السيد محمد العلمي السائحي. نصوص لبرنارد لويس، كارين أرمسترونغ، هيلاري رودام كلينتون، جون ل. إزبوزيتو، فلادمير بوتين، جيريمي ريفكين، نعوم شومسكي إلخ هذه أسماء بعض من قمت بالترجمة لنصوصهم و مقالاتهم، نتمني لقراءنا الكرام مطالعة مفيدة و ممتعة للكتاب الذي

صدر في مارس 2016 عن منشورات السائحي.

أدرج نص يتضمنه الكتاب و هو بقلم المستشرقة البريطانية السيدة كارين آرمسترونغ

تاريخ الرب*

بقلم كارين أرمسترونغ

 " عندما كنت طفلة، كانت لى بعض المعتقدات الدينية القوية، غير أن إيماني بالرب كان ضعيفا. فهناك إختلاف بين المعتقدات الموزعة بين مجموعة  أفكار و بين الإيمان الذى كان يسمح لنا أن نضع ثقتنا فيها. كنت أؤمن بشكل ضمني بوجود الرب؛ و كنت أؤمن أيضا بالوجود الحقيقي للمسيح فى مراسم التضحية، و بفعالية الطقوس، و الوعيد باللعنة الأبدية و بالحقيقة الموضوعية لمكان التطهير. إنما لا أستطيع القول أن إعتقادي فى هذه المجموعة من المسلمات الدينية فيما يخص طبيعة الواقع النهائى زادنى ثقة فى أن الحياة التى نحياها هنا فى الأرض طيبة و مفيدة، بل مثلت لى الكاثولوكية الرومانية فى طفولتى عقيدة مخيفة !

عندما بلغت الثامنة من عمرى، كان علي حفظ هذه الإيجابة من دروس الأخلاق المسيحية و المذهب، فعندما كنا نسأل " من هو الرب؟" كنت أجيب" الرب هو الروح المطلقة، الذى أوجد نفسه لوحده و هو لانهائى فى كل كمالاته" و بدون مفاجأة كان يعنى لى هذا القليل، و سأقتصر على القول بأن كل هذا كان يتركنى فاترة...

بدأت تعترينى أيضا بعض الشكوك فيما يخص معتقدات الكنسية. كيف بإستطاعة البعض أن يعرف بأن الرجل المسيح هو الرب المجسد و ماذا يعنى مثل هذا الإعتقاد ؟ هل التلمود الجديد حقا علمنا الحقيقة المعقدة و المتناقضة بشكل كبير فيما يخص التثليث أو هل مسألة التثليث ككثير من مواد الإيمان هى من صنع رجال دين، قرون بعد  موت المسيح فى القدس؟"

* النص مقتطف من كتابها بعنوان "تاريخ الرب"

DSC 1220copie