قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

مقــــــالات

أليس من الغريب أن يتحامل البعض على الرئيسة الكرواتية، وعلى الشباب العربي الحالي الذي تغنى بها كثيرا؟!!، سبب الغرابة هنا: هو أن العربي الذي أنتجته منظومة الحكم العربية العلمانية و المتوحشة هو شخص مولع بالجنس اللطيف إلى درجة الهوس و المرض، و انظروا إلى صفحات الفيس بوك مثلا، حيث يتقاطر ذكور أمتنا "العربية" على صفحات الفتيات، و لو كتبت إحداهن صباح الخير أو كتبت أنها عطست، أو أن دبدوبها أصابته الحمى لانتفض العرب لأجل وضع الإعجابات و كتابة التعليقات. في بعض الصفحات النسوية يقيم رجال إقامة حقيقية، حتى تحسب أن هذه الفتاة زوجته أو عشيقته، و كأنه ينتظر أي منشور منها…
السبت, 07 أيلول/سبتمبر 2019 12:23

التربية السليمة هي الحل

كتبه
لقد حرصت الشريعة الإسلامية السمحاء على تربية النشء، و اهتمّت ببناء شخصية الأطفال بناء سليماً؛ محصّنة إيّاهم من أشكال الانحراف و أنواع العقد السلوكيّة، و شتّى الأمراض النفسيّة الخطيرة، و العادات السيئة القبيحة، و كل ما هو مضر لهم و مضر لغيرهم.. و على أساس من مبادئها، و قيمها الصالحة، فإنّ بناء شخصيّة الطفل في الإسلام، ما هو في الحقيقة إلاّ عمليّة بناء للمجتمع أخلاقيا بالدرجة الأولى، و تمهيدا لإقامة حياة لها قوانين حضارية، وفقاً للمبادئ الإسلاميّة و تحقيقاً لسعادة الإنسان، و تحصيناً لمقوّمات المجتمع، و حفظاً لسلامة البشرية و خيرها. لكننا فيما نراه و نلمسه من سلوكنا اليوم، نعجب…
الطابع الفجائي للإنحطاط العربي محل تفسيرات عديدة. أبسطها يعود إلي مساويء الإدارة و الجمود الإقتصادي للعصر العباسي و اللذان شكلا الرمال المتحركة موحية بصعوبة بناء المجتمع العربي.  و إحتقار العرب لأوروبا علامة أخري. رفض الإسلام في الإنفتاح لحكم العقل و لمعرفة الإرادة الحرة و تبني بذلك فضائل الإبداع و الإبتكار و هذا كان مكلفا. فالأبواب المغلقة نتج عنها تناغم إجتماعي لكن ركود حضاري. هذه الرؤية قلما تغيرت علي مدي ألف سنة مع تنامي أسئلة رئيسية حول السبل التي تؤدي بالعالم العربي إلي النهوض و إحياء زمنه الذهبي. مثل هذه الملاحظة تبعدنا عن إقرار  نداء المعتزلة في زمن حكم العباسيين و…
«عندما نلمس الجانب الطيّب في نفوس النّاس، نجد أن هناك خيرا كثيرا، قد لا تراه العيون لأول وهلة» (سيّد قطب)..الخير مبثوث في كل زوايا الحياة، في قلوب النّاس و في أعماق البحار، في آفاق الفضاء الرحب، و في مخابئ الرّزق و معابر الأنهار، في اخضرار الأرض بعد انهمار المطر، و في اهتزاز التربة بالحياة بعد الارتواء، انّها الحياة بكل ما فيها من صرخات الميلاد و حشرجات النهاية، و لكنّها تظلّ أبدا هي الحياة، بكل ما فيها من خير قابل للزيادة لو أردنا، و من شرّ قابل للاضمحلال لو أردنا.هذا الخير القابل للنموّ و الازدياد مكمنه في سويداء قلوب البشر، و…
إبتداءا من 2 أوت 2019 الموافق 1 ذو الحجة 1440 سيلاحظ قراءنا الكرام هذه التغييرات :   *في مساحة الإعلان ستجدون زاوية جديدة يومية بعنوان "قراءة مختصرة لشريط الأحداث"و يرمز لهذه الزاوية بصورة جسر و هي كناية عن شخص عفاف عنيبة، فهي ارادت أن تكون جسر بين عالم الإسلام الآسر و بين عالم يتوق لإيجاد سبيل للخلاص... * في محور نظرات مشرقة سندرج زاوية جديدة بعنوان " معالم علي درب العبادة" تجيب فيها عفاف عنيبة عن أسئلة للقارئات الكريمات حول كيفية العيش وفق قيمنا الإسلامية و مقاومة مظاهر الحياة اللادينية.*ستختار إدارة الموقع أسبوعيا موضوع قصير تطرحه علي قراءنا الكرام يتناول…
هناك العديد من التعريفات للتسيير و إدارة المؤسسات العمومية و الخاصة، فقد عرفه البعض بأنه “الشكل الذي تتعاون فيه جهود جماعية لتحقيق هدف”، كما عرفه البعض الآخر بأنه “عملية ترتيب و توزيع الموظفين بطريقة تؤدي لسرعة تحقيق الهدف و ذلك عن طريق توزيع السلطات و المهام و المسؤوليات”. هناك تعريف للأستاذ أحمد المزاجي بأنه “وظيفة إدارية رئيسة تسعى إلى تَحديد كل النشاطات المباحة في المؤسسة، و تَحديد أوجهها، ثم تقسيمها إلى مجموعات من الأعمال؛ بحيث يمكن إسناد كل منها إلى الشخص الذي تتوفر فيه مواصفات و شروط مُعيَّنة، مع توضيح كل الحقوق و الالتزامات، و كذلك العلاقات الداخلية بين الموظفين…
يصل عمر الأرض حسب آخر التقديرات إلى حوالي 4.5 مليون سنة، و عدد البشر الذين مروا من هنا لا يعلمه إلا الله تعالى، و التجارب البشرية على هذه الحياة أكبر من أن يحصيها كتاب أو إنسان، إلا أن الحقيقة التي يعلمنا إياها الواقع أن الكثير من البشر امتد بهم العمر امتدادا طويلا، و لكنهم لم يدركوا أهم الأسرار التي تعطي للحياة معنى، و للإنجازات قيمة، و للأحلام جمالا، تلك الأسرار أو الكنوز التي تجعل الإنسان ذكيا في طلبه للحياة، و صبورا في تحقيق مساعيه، ثم تتوجه بطلا في آخر حياته. و لأن حياة الإنسان قصيرة جدا، و مروره بفترات ضعف-خاصة…
السبت, 20 تموز/يوليو 2019 15:31

كيف تُنشِئ عدوا في بيتك !

كتبه
تطرح وسائل التواصل الاجتماعي بشكل محتدم و متواصل، عددا مهولا من المقاطع المرئية التي تعكس مشاعر الدفء الأسري، و صورة الطفل/ قرة العين، و الطفل/ فلذة الكبد، الذي حوّل والداه كل حركاته و سكناته إلى إنجاز يُدر آلاف المشاهدات. طبعا يشكل ميلاد الطفل منعطفا استثنائيا في رتابة الحياة بين زوجين، فتنتقل إلى رصيده كل مفردات الحب و مشاعر البذل و الفرح و السعادة، غير أن الخطاب القرآني يؤرجح العلاقة بالأبناء بين تعبيرين بالغي الحساسية: الأول هو “زينة الحياة الدنيا”، و الآخر هو “الفتنة”. و الملاحظ أن التعبير الأول هو الأكثر هيمنة في الواقع اليومي، مما يعطل دلالة التعبير الثاني أو…
من البيت تبدأ السعادة و يبدأ الشقاء، و مفتاح ذلك بيد الزوجيْن قبل غيرهما، و يعلم القاصي و الداني أن كثيرًا من البيوت عندما بلغت حدًّا لا يُطاق من عدم الاستقرار المفضي حتمًا إلى الطلاق، و إسلام مزيد من الأطفال إلى الشارع، و بالتالي اتساع نطاق الاهتزاز الاجتماعي و تفشِّي الآفات المختلفة التي لن تقدر المدرسة و غيرها على مواجهتها حتى لو أرادت ذلك، فكيف و الغزو الفكري يُسهم بقسط وافر في القضاء على المفهوم الأصيل للأسرة المسلمة، و تبثُّ جرعات قوية من استنساخ الهوس الغربي - و الفرنسي بصفة خاصة - لزعزعة ما تبقَّى من القيم و الأخلاق. و هذه…
الحمد لله الرّب العظيم، الرؤوف الرحيم، ذي الفضل العظيم، و الإحسان العظيم، و الإحسان العميم، و أشهد أن لا إله إلاّ الله وحده لا شريك الله الملك الكريم،  و أشهد أنّ محمدا عبده و رسوله الذي قال فيه ( و إنّك لعل خلق عظيم ) القلم 4 ، أما بعد: قال عزّ و جل : ( يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله و ابتغوا إليه الوسيلة و جاهدوا في سبيله لعلّكم تفلحون)المائدة 35، أمّا التقوى هنا فهي اجتناب الكفر، و الفسوق، و العصيان، و أمّا الجهاد في سبيله فهو بذل الجهد في مقاومة أهل الانحراف و الإلحاد و الكفران، أما…
أبعد الطفل عن المعلم الأول و هي الطبيعة، و تم إغراقه في بيئة مزيفة من الإلكترونيات. تم سجنه خلف جدران تحجب عنه لمسات أشعة الشمس، و مشاكسات نسمات الهواء، و منع عنه شحنات أصوات أعذب موسيقى طبيعية قد تحدثها التقلبات الجوية. إن ما نلاحظه للأسف على أطفال المدينة، بل و حتى المتواجدين في الريف بعدهم الشاسع عن اتخاذ ما حولهم كألعاب، فكل لعبهم و ألعابهم جاهزة، تفقد كثيرا ذاك الرونق الطبيعي. إن الحياة المدنية تحيط الصغار بمساحات إسمنتية للأسف. كل ما يحتاجه الطفل موجود في الطبيعة، فهي الصديق الفعلي و الفعال له. بالتربة و الصلصال و ما يوجد من مواد…
الصفحة 1 من 132