قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisveccosassalabinnabilejeunemusulmansultan cerhso  wefaqdev iktab

مقــــــالات

الثلاثاء, 01 كانون1/ديسمبر 2020 18:37

قسوة القلب

كتبه
الحمد لله رب العالمين و صلى الله على عبده و رسوله و على آله و صحبه و من اهتدى بهديه إلى يوم الدين و بعد: من أعرض عن البينات قسى قلبه، مثل بني إسرائيل في قصة البقرة، كل من بلغه البيان ثم أعرض لا بدّ ان تحصل له قسوة القلب، لا يطلع الله تعالى أنك تركت الحق بعدما عرفته من أجل أن تتزلف لفلان أو لفلان، من أجل أن يثني عليك فلان و يمدحك، لن نسأل يوم القيامة عن علم زيد أو عمر، و لكن يسألك الله عن علمك أنت، أما أن تترك الحق الذي عندك بدليل، و المسألة عندك…
الأحد, 29 تشرين2/نوفمبر 2020 15:38

حديث السفينة

كتبه
تواجه مجتمعاتنا اليوم أخطاراً جسيمة تهدد كياناتها بالتمزق تحت ضغط مشاريع و أفكار غريبة حلت حلول العواصف العاتية و جعلت من الحليم حيراناً، و ليته هو الحيران فقط، بل إن أهل الفكر و السياسة أكثر حيرة في محاولتهم إيجاد الحلول للمشكلات المركبة التي تواجه المجتمعات و تدفعها للسير في الاتجاه المخالف لحركة التأريخ. يحدث ذلك في ذات الوقت الذي تسير به البشرية في خطوات حثيثة نحو التقدم العلمي و البناء و التنمية الاقتصادية، نجد أن هناك بعض المجتمعات التي آثرت السير في الاتجاه المعاكس. و نسأل عن الأسباب وراء هذه الظواهر في سبيل الحيلولة دون انزلاق عدد أكبر من المجتمعات،…
الأحد, 22 تشرين2/نوفمبر 2020 17:24

الإصلاح الديني المنشود

كتبه
حلقاتُنا و محاضنُنا إذا لم يدخلها التجديد و التفعيل فإنها تبقى تستصحب العجز و تخرّج المتشدّدين و أصحاب الرداءة و رموز التخلّف. آن أوان الابتعاد عن طرق التلقين و ترديد الأقوال و الآراء كأنها غاية في ذاتها. بل حتى تعليم كتاب الله تعالى يجب أن يكون تعليما لا مجرّد تحفيظ بلا فهم و لا وعي، و الحديث يقول " خيركم من تعلّم القرآن و علّمه " فنصّ  على العلم لا الحفظ. الحلّ في بثّ المعرفة و الثقافة و الرغبة في التفكير و التعلّم الواسع و حسن تسيير الحياة savoir-vivre. الحلّ في الاستماع إلى الطلبة و إعطائهم الكلمة و حثّهم على إبداء الرأي…
الأحد, 22 تشرين2/نوفمبر 2020 17:15

لماذا تراجع المسلمون حضاريا؟

كتبه
في تراثنا العربي مثالٌ شعبي يقول: "الذي يجرِّب المُجَرَّب يكُون عقله مخرَّبًا"، غير أن قادة العرب أنفسهم مُصِرُّون على تكرار تجارِبهِم نفسها بكلِّ ما تحْمِله من فشَل، و بالتَّالي هم أكثر إصرارًا على الكشف عن مدى خراب عقولهم. و لعلَّ الدَّليل الأقرب و الأقوى على ذلك: سياستُهم في التَّعاطي مع اليهود، رغم التَّاريخ الطَّويل من الصِّراع بكلِّ ما اشتَمَل عليه مِن جرائِمَ و مجازِرَ و اغتصابٍ للأرض، و تهْديم و تجريف للمساكن، و تلْوِيث للبيئة، و بكلِّ ما تضَمَّنه على الصَّعيد السِّياسي؛ مِن نقْضٍ للعُهود و المواثيق و الاتِّفاقيات، و مِن قفْز على المعاهدات و القوانين الدَّولية، رغم هذا التاريخ الحافل، ثمَّ…
تحدث الكثير من الأدبيات عن بؤس حياة الفلاح في العصر العثماني و الضرائب الباهظة التي كانت تثقل كاهله، و لرؤية الأمر بصورة واقعية بعيداً عن التمجيد أو الانتقاص المخلين نطالع ما قاله المؤرخان جب وبوون في كتابهما النفيس “المجتمع الإسلامي و الغرب” في هذا الموضوع، بعدما شرعا في دراسة العصر العثماني بآراء مسبقة ما لبثت أن تبدلت “تبديلاً تاماً” كما يصرحان بنفسيهما بعد اطلاعهما على وثائق ذلك العصر:في الأناضول و أوروبا العثمانية “كانت حقوق الفلاحين و واجباتهم متوازنة توازناً جيداً” ص 64.وقع فقد الحقوق عند عدم الوفاء بالواجبات، إذ كانت حرية العمل ضيقة جداً، و كان الاقتصاد المحلي مكتفياً بذاته…
هل خسرت المرأة باختيارها للعمل خارج المنزل؟!يرمي الواقع بثقله أمام أفراد مجتمعنا فتتهاوى العديد من مفاهيمهم و قناعاتهم التقليدية، و على أنقاضها تتشكل مفاهيم و أنماط حياتية جديدة تخضع لممليات الظروف، أحد وجوه هذا التغير نلمحه في مسؤولية الإنفاق التي كانت توكل للرجل وحده حسب رأي العرف و الشريعة، قد أصبحت في عصرنا مهمة المرأة أيضا، و الرجل الذي كان بالأمس يستحي من اعتماده على المرأة جزئيا أو كليا في هذه المسؤولية التي ينتفي بانتفائها معنى القوامة شرعيا، قد أصبح اليوم لا يجد حرجا في طلب المرأة الثرية أو الموظفة، أما الأصوات التي مازالت تحتفظ بالنظرة التقليدية للموضوع فتعتبر تغريدا…
  حذر فريق بحثي نرويجي من أن ذوبان الجليد في القطب الشمالي، نتيجة ارتفاع حرارة الأرض، بلغ "نقطة اللاعودة".   و استند الباحثون، في دراسة نشرتها دورية "ساينتفك ريبورتس" إلى نموذج لمحاكاة التغيرات المناخية حتى عام 2500، أظهر أنه حتى إذا أمكن خفض غازات الاحتباس الحراري، الناتجة عن الأنشطة البشرية، إلى "الصفر"، فإن درجات الحرارة ستستمر في الارتفاع عدة قرون. و من خلال تطوير نموذج لتقييم تأثير التخفيضات المختلفة لانبعاثات غازات الاحتباس الحراري على المناخ العالمي، بين عامي 1850 و2500، تمكَّن يورجن راندرز -الأستاذ الفخري لإستراتيجية المناخ في "كلية بي آي النرويجية للأعمال"- و فريق من زملائه من وضع توقعاتهم لمستويات الارتفاع…
عندما تقاطع دولةٌ دولةً لأسبابٍ سياسية أو اقتصادية فليؤمن من شاء بتلك القطيعة و يكفر من يشاء بها، و لكن عندما يقاطعُ شعب دولةٍ مسلمة حكومة شعبٍ آخر بعد أن أساءت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم، فالمنافق حقا من يتخلف في حربٍ لا تكلفه سوى كبسة زرٍ ربما تكون جهادا لو أخلص النية فيها، فـ"لايكلف الله نفسا إلا وسعها" و نحنُ أمةٌ لا تتحكم سوى في حساباتها على الفيسبوك، و من يدري ففي زمن تهافت الحضارات و انعدام الفرسان ربما تكون تغريدة صادقة في 2020 تُعادل سيفاً حادا من سيوف الحروب الصليبية.نحن قومٌ لم يجمع ثلاثةٌ منهم…
قد يتنفس العالم، و نحن الفلسطينيين خاصّة، الصّعداء برحيل ترامب و إدارته الصهيونية من بومبيو إلى كوشنر و فريدمان و غيرهم من أقطاب مخطط الإجهاز على القضية الفلسطينية المسمى بـ"صفقة القرن" و سحب سيادة إسرائيل الفعلية على كامل أرض فلسطين من البحر إلى النهر و بسط هيمنتها على المنطقة العربية من المحيط إلى الخليج. و لكن عند التمعّن بهذه المفردات سالفة الذكر نكتشف أنّنا ردّدناها كعرب و فلسطينيين بصياغات مختلفة منذ بداية المشروع الاستعماري الصهيوني في فلسطين، حيث اعتبرناه "قاعدة إمبرياليّة متقدّمة" و"رأس حربة" للهيمنة الغربية على المنطقة العربية و شعوبها و مقدراتها. و بهذا المعنى، فإنّ خطة ترامب هي…
الأحد, 08 تشرين2/نوفمبر 2020 15:48

سُلطةُ المعرفة !

كتبه
حين رأوْه وحيداً، جاهلاً، ضالا في سرداب مظلم؛ كان قد مشى في شوارعه طويلا؛ حيث تورّمت قدماه، و ملأت المكان ظلمةٌ أعْيت عيناه، و لوّثَ رمادها رئتاه… تربّصوا للفتك به، و حاولوا تطويقه بسلاسل و أغلال.. و وسط ركامٍ كبير أخرج رأسه، هذا الرأس الذي ازدحم بأفكارٍ؛ لمْ تَنْمُ بعدُ لتدبّ على الأرض، ثم التفتَ إلى العالم من حوله، فنظر إلى السماء، رافعا يديه بالدعاء، و مستبشرا خيراً بتأهّب رحيل تلك الغيوم السوداء، و ما هي إلا لحظاتٌ حتى تكشَّف له وجه الشمس الوضّاء، هنالك فهِم ما غاب عن ذهنه فترةً من الزمن، و تعلَّم درسا مهمًّا في حياته؛ هو…
نحن تخطينا السنة التاسعة من تأسيس موقع "نظرات مشرقة" لنعبر إلي السنة العاشرة، كل من عملوا معنا متطوعين مجتهدين، أثروا محتويات الموقع و لم يبخلوا عنا بنصحهم.  أذكر البدايات و كيف كنت أقنع بنافذة أطل بها علي قراءنا الكرام  و الدفع الكبير جدا الذي اعطتني إياه الأستاذة امال السائحي عندما إلتحقت بي. كان يتعين علينا نحن الإثنتين التفكير في المادة المقدمة و كيفية إعادة الإعتبار لفعل القراءة في ظرف زمني الغلبة فيه لكل ما هو إلكتروني. في البدايات، أذكر أن إحدي القارئات الكريمات إستفسرت عن سر  إعتمادنا المكثف للصور الطبيعية. لم يكن هناك أي سر كل ما في الأمر أنني…
الصفحة 1 من 154