قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

الترجمة

تسييس الأكادميين، الخبراء و المعلقين الإعلاميين ما بعد 11/9 نتج عنه حقل واسع لأصحاب القرار و الجمهور. كثيرون وجدوا أنفسهم في زاوية ضيقة في مواقف متنافسة لخبراء متمكنين مع إطار جديد للإسلامافوبيا لكتاب و قراءاتهم التحريفية للإسلام و التاريخ الإسلامي. اليوم، لدينا الآن أدوات جديدة تجريبية تسمح لنا بالذهاب إلي أبعد من التأويلات المحدودة و أراء الخبراء عندما يسألون : في ماذا يفكر المسلمون ؟ ما هي الأمور التي يهتمون بها و ماذا يريدون ؟ وضعت منظمة قالوب[1] إستطلاع و الدراسة الأوسع و الأكثر تفهما للمسلمين و قد إعتمدت عينات تمثل أكثر من 90 بالمائة ل 1.3 بليون مسلم في العالم: شباب…
أفصح فريق ترامب عن القليل فيما يتعلق مقاربته للعراق و سوريا. ترامب نفسه يري تنظيم الدولة علي أنه مشكل عسكري، و هو يرغب في دعم الحملة الجوية الحالية الأمريكية ضد تنظيم الدولة و تأييد تحرك القوات الأمنية العراقية لإسترجاع أراضيها داخل العراق. في كل الأحوال عبر ترامب عن قليل من الإهتمام بالتنافس بين إيران، تركيا و السعودية و التي أقحمت عنصر القوة في الكثير من النزاعات في المنطقة. لأن ترامب يريد تجنب التورط في حروب جديدة بالشرق الأوسط أو في أي جهد بناء دولة، ستميل إدارته إلي عدم البحث عن بذل المزيد من الجهود لمساعدة الجماعات العراقية المتنازعة لبلوغ أرضية…
مقدمة من كتاب "جوانب من الشجاعة" للرئيس جون فيتزجيرالد كنيدي بقلم روبرت كنيدي مدخل لكارولين كنيدي مقتطف الفصل الأول الشجاعة و السياسات اليوم في مقر عملي مثلا كان هناك وفد لمصانع الحياكة بإنجلترا الجديدة  صناعة هامة بالنسبة لإزدهارنا، كانوا يريدون  أسعار أقل للصوف المستوردة من أستراليا و أسعار مرتفعة للمنتوجات المكتملة من الصوف من إنجلترا  و القابلة للتنافس. أحد زملائي من الجنوب قال  لي أن وفد مماثل زاره من مدة ليس بعيدة  مع نفس المطلب و أكثر من ذلك بإستعجال وضع مراحل لإنهاء الأجور المنخفضة من اليابان و تحذير مجلس الشيوخ من وضع حد للأجر القاعدي و الإمتيازات المنخفضة للرواتب…
الخوف من الإسلام ليس جديد. الإتجاه للحكم علي أفعال المسلمين المعزولة، إسقاط أفعال قلة علي العامة، تجاهل نفس التجاوزات الصادرة بإسم ديانات و إيديولوجيات (بما فيها الحرية و الديمقراطية) ليس جديد أيضا. أحيانا يبدو موقف الغرب من الشيوعية قد وقع نقله إلي أو أعيدت صياغته إلي مستوي تهديد جديد "الأصولية الإسلامية".[2]   في التسعينيات، نتائج هذا الإستقطاب ظهرت إلي العيان كتوجه مهيمن لدي عدة حكومات في العالم الإسلامي، إسرائيل، و الغرب، و أيضا لدي وسائل الإعلام و كثيرين من المحللين السياسيين، و التي خلصت و هذا بدون النظر إلي تنوع المنظمات الإسلامية و خصوصية البيئة الإجتماعية أن الأصولية الإسلامية بطبعها…
بسم الله الرحمن الرحيم* الفصل الثالث من حرب إلي أخري في نهاية 1915 و بدايات 1916، جرت الأمور بشكل أفضل بالنسبة للعثمانيين. إنسحب الروس من الأناضول، إنهزم البريطانيين و أجبروا علي الإستسلام في العراق، و قوات السلطان قادت هجوم ثاني ضد قناة السويس في بدايات 1916 بعد معارك مريرة و خسائر ثقيلة، تراجع البريطانيين و الأستراليين منسحبين من قاليبولي، متخلين عن محاولتهم في إقتحام المضيق. لكن في السباق الطويل قوة الحلفاء الصاعدة تفوقت. بعد الثورة الروسية في 1917، خف الضغط من الشرق، إلا أن التقدم البريطاني من الجنوب لم يتمكنوا من إيقافه مطولا. طيلة هذه المعارك و الثورات، الغالبية العظمي…
الجمعة  ثلاثين أوت 2013، اليوم الذي أنهت عدم فاعلية باراك أوباما  قبل وقتها الهيمنة الأمريكية كقوة وحيدة للعالم – أو كبديل، اليوم الذي نظرت فيه حكمة باراك اوباما إلي خندق الشرق الأوسط العميق فتراجعت أمام الفراغ المخيف- و الذي بدأ بالخطاب المزلزل و الذي قدمه عن طريقة عمل أوباما  وزير خارجيته جون كيري في واشنطن، دس. موضوع ملاحظات كيري الغير المألوفة ذات الطابع الشرشلي  و التي عبر عنها في غرفة المعاهدات كانت تتصل بعملية حرق بشار الأسد رئيس سوريا المدنيين بالغاز. أوباما الذي خدمه بإخلاص ديوان كيري لكن مع شيء من الغيظ، هو نفسه يتعاطي مع فن الإلقاء المتطاير، لكن…
لنتحكم في هذه الأزمة لا بد لنا من وضع كأولوية هروب العائلات من الحرب مقارنة بالهجرة لأسباب إقتصادية. لم نحتاج في أي وقت مضي في تاريخنا المعاصر إلي ريادة تتعامل مع نتائج و أسباب للأزمة الشاملة للاجئين كما هو الحال اليوم. لا شيء ينقل هذه الحقيقة إلي بيوتنا مثل منظر طوابير اللاجئين يمشون عبر الحدود الأوروبية قادمين من دول مثل العراق، أفغانستان و سوريا. نتجت عن النزاع السوري أمواج من المعاناة الإنسانية و التي بدت للعيان خارج البلاد عبر دول المنطقة و قد وصلوا الآن أطراف أوروبا. يهرب السوريين من البراميل المتفجرة، أسلحة كيميائية، الإغتصاب و المذابح، فقد تحول بلدهم…
الخميس, 24 كانون1/ديسمبر 2015 07:39

في مرمي قرن و حياة

كتبه
1-أن تعيش قرنا محترقا: لعله حظ أن تولد مرتين في النار، أن تولد في 1913 غداة الحرب العالمية الأولي. أن يكون لنا عشرين سنة في 1933 عندما إجتاحت الأزمة الكبري أوروبا و وصل إلي الحكم هتلر. كان لا بد لنا من إيجاد طريقة في العيش في توقيت عاصف، في أدغال ما نسميه بإحتراز: حرية السوق، نزاع الإرادات حول القوة و التنمية و متعة الأفراد، الجماعات و الدول، الحرية، تلك التي تسمح للقوي بأن يبتلع الضعيف. المشكلة كانت سياسية و دينية في آن: دينية لأنه كان يتعين علي المرء أن يقرر حياته بناءا علي خياره فيما يخص النهايات الأخيرة و سياسية…
  هذا النص مأخوذ من كتاب الأستاذ الفاضل مختار عنيبة -رحمه الله- بعنوان "من أجل تصور سليم للصوم" و قد ترجمته من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية:" في العام الثاني من الهجرة، 624 ما بعد سيدنا المسيح عليه السلام، وجد المسلمون أنفسهم في حالة حرب مع مشركي قريش و الذين عاهدوا أنفسهم بالقضاء على الإسلام و المسلمين. فكل واحد منهما كان يبحث على إسداء الضربة القاضية لغريمه. بينما كان المسلمون حذرين، حريصين على الحفاظ على تراثهم الديني، كان المكيون يبذلون جهودا جبارة للتخلص من عدوهم و قتل رسول الله صلى الله عليه و سلم.