قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

إسلاميات

{ وَ الْفَجْرِ * وَ لَيَالٍ عَشْر} بندى الفجر و شقشقة نوره البهيج، و رقّة نسائمه الرهيفة، التي تطارد ركام الليل المظلم، و ببركاته المبسوطة على ضفاف الكون و ارجاءه الواسعة المترامية، بالفجر الطالع معجزة ربّانية يومية تتكرر كلّ يوم، فتسجد فيها الجباه الموحّدة لرب الفجر، الله نور السماوات و الارض، الله منشيء الحياة و مبدع الخلق، الله فالق الصبح المتنفس بهجة و ذكرا و حياة، بالفجر يقسم ربّ العزة، و يتلوه القسم بالليال العشر المباركات، ليالي ذي الحجة الشهر الحرام، حيث تفتح ابواب بين الله الحرام لاستقبال الوفود العابدة الحاجّة القادمة من كلّ فجّ عميق و ها هي قد اهلت…
السبت, 04 آب/أغسطس 2018 08:36

عظمة رب العالمين

كتبه
العبرة أن تصلح ما بينك و بين الله تعالى، المقام مقام إصلاح ما بينك و ما بين الله عزّ و جل في حال الشدّة و السعة، بل كلما لجأت إلى الله عزّ و جل، و أظهرت فقرك لله، و توكلت على الله تعلّقت بالسبب الأعظم و هو رحمة الله و فضله، أعظم الناس يوم القيامة أعظمهم دعاء. قال تعلى:( و ما قدروا الله حق قدره و الارض جميعا قبضته يوم القيامة و السماوات مطويات بيمينه سبحانه و تعالى عمّا يشركون) 67 الزمر قال ابن عباس رضي الله عنهما :" هم المشركون معناها ما عظّموا الله حق تعظيمه "و قيل لم…
خَلَق الله - سبحانه و تعالى - الإنسان مِن ذَكَر و أُنثى؛ ليحقِّقَ التكاملَ بين رُكنَين هامَّين من أركان إعمار هذا الكوْن؛ بل هما الرُّكنان الأساسيَّان اللذان عُمِّر بهما و من أجْلهما هذا الكونُ و هذه الأرض؛ قال - تعالى سبحانه -: {الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ فِرَاشًا وَ السَّمَاء بِنَاءً وَ أَنزَلَ مِنَ السَّمَاء مَاء فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَّكُمْ فَلاَ تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَندَادًا وَ أَنتُمْ تَعْلَمُونَ} [البقرة: 22].هذا التكامُل ليس حالةً خاصَّة بالإنسان تعْزِله عن سُنَّة الخلق، و السياق الكوني؛ بل هي حالة تنسجم مع ثنائية تعمُّ و تشمل المخلوقاتِ في هذا الكون، و التي يتحقَّق بها التوازن…
ثقافة غريبة عنا، تروّجها أيادٍ لا نعرفها ( بل هي معروفة )، عبر ملايين المطويات و الرسائل و الدروس المرئية و المسموعة، هي محتوى دروس و خطب و مواعظ كثير من الأئمة الذين استولوا بطريقة قانونية على عدد كبير من مساجدنا، هي وحدها العلم الشرعي و علامة اتباع السنة و التمسك بالدين. قول قارئ القرآن " صدق الله العظيم " بدعة. قول صحّ فطورك بدعة. قول عيدك مبارك بدعة. قول باسم الله عند قيام الجالس بدعة. الدرس قبل خطبتي الجمعة بدعة. رفع الأيدي في الدعاء بدعة. المحراب الموجود في المساجد بدعة. المنبر إذا كان له أكثر من ثلاث درجات بدعة.…
السبت, 23 حزيران/يونيو 2018 09:31

إنسانية المسلم

كتبه
ليس الاسلام ربانية فحسب، بل هو ربانية و إنسانية، سماء و أرض، وحي و عقل. فإذا غاب الجانب الانساني ظهرت القلوب القاسية و الأذهان المتحجرة و غلبة الطقوسية و الظاهرية في العبادات و الاتّباع عند أهل الدين، تماما كما حدث لليهود بعد أن طال عليهم الأمد فحوّلوا دين موسى عليه السلام إلى أشكال و قشور و غلظة و عقوبات، فأرسل الله تعالى عيسى عليه السلام برسالة الجمال ليُحدث التوازن في حياة بني اسرائيل، فركّز الإنجيل على جوانب الموعظة و العفو و المسامحة و اللين لإحياء القلوب و تزكية النفوس و إبراز إنسانية الانسان. أجل، إن الدين لم يأتِ لسحق الانسان…
السبت, 16 حزيران/يونيو 2018 09:06

لذّة حسن الخلق

كتبه
كلمه استقام العبد لان للمسلمين، و رفق بهم، و العاصي الفاسق تجد فيه شدّة و غلظة و خشونة،  النبي صلى الله عليه و سلم ما ساب أحد و لا شتم أحد و لا ضرب أحد، كذلك صلاح القلوب مؤثر على صلاح الظاهر، أعماله و أقواله، العاقل إذا ظلم لا يظلم حرصا على دينه، إذا عصوا الله فيك فلا تعصي الله فيهم، كن عبدا لله في حال الظلم و في حال السلامة، العفو فيه راحة راحة للنفس، التفكير في الظلم يشغل النفس عن العبادة، و هذه مع كل الناس، و مع الأهل و الأولاد، لو قعد العبد يزيل هذه العقبات كيف…
و أهل الهلال المرتقب بهالة من نور وضيء، و تلهج القلوب قبل الألسن بالدعاء إلى الله تعالى، ان يجعله هلال يمن و بركة و يتعالى نداء المآذن السامقة عبر السحاب، أن هلموا إلى الفلاح و الرضا و الطمأنينة، إلى القيام و الذكر و الرجاء و القربات و في القلوب ما فيها من فرح بعودة رمضان المبارك، ممتزجا بالحزن و الأسى على مايحيق بأمة محمد صلى الله عليه و سلم من بلاء و ضنك، و قتل و تشريد و أذى، و تطوف الأرواح في مرابع الحبور و كلها رجاء أن لا تحرم الصوم المقبول و القيام الخاشع و العمل المبرور. و تتسابق…
مع أن المسلمين قد شهدوا صحوة عظيمة في العقود الأخيرة، إلا أن الكثير من العثرات قد وقفت دون تحولها إلى نهضة شاملة، بل إن التراجع الذي شهدته الصحوة الإسلامية أحد الأمور التي لم يكن ينتظرها الكثير ممّن عولوا على عودة الأمة و صحوها بعد سبات دام قرون طويلة، و التفصيل في أسباب هذا التراجع نفسه يحتاج إلى وقفة مستقلة. و من أهم العوامل التي ساهمت في تراجع الصحوة الإسلامية غياب المعاني الكبرى للإسلام عن الفرد المسلم، و المجتمع المسلم بصفة عامة، و غياب المعالم العظمى يعني سير الأمة في اتجاه واحد و هو السطحية، و السذاجة الحضارية. و إذا ضيّقنا…
في شهر القرآن و ليالي القيام و نهارات الصيام، نستذكر وصية الرسول صلى الله عليه و سلم لأصحابه و هو يوصيهم بحب الله و رسوله و تلاوة كتابه آناء الليل و أطراف النهار.  في أول خطبة له بالمدينة، خطب المصطفى صلى الله عليه و سلم في أصحابه فقال فيما قال: إن أحسن الحديث كتاب الله، قد أفلح من زيّنه الله في قلبه، و أدخله في الإسلام بعد الكفر، و اختاره على ما سواه من أحاديث النّاس، إنّه أحسن الحديث و أبلغه، أحبّوا من أحبّ الله، أحبّوا الله من كل قلوبكم، و لا تملّوا كلام الله و ذكره و لا تقس…
السبت, 28 نيسان/أبريل 2018 10:45

..... و أنت لا تدري

كتبه
إجابة الدعاء أهم من أن يعطى السائل سؤله، قد يصرف عنك من الشر بقدر ما دعوت و أنت لا تدري، قد يسأل الإنسان شيئا، و يعلم الله الكريم أنه لا نفع لك به، و يعطيك الأفضل و أنت لا تدري، الناس لا يعلمون الخير. قد تطلب من غيرك الدعاء، و هذا جائز، لكن ارتبط بالله و اسأله أنت حاجتك، النبي صلى الله عليه و سلم يعلّم ابن عباس و هو صبي صغير، علّمه أن يدعوا الله عزّ و جل، لم يقل اطلب منّي الدعاء، إذا ربيت الأبناء على هذا، ربطتهم بالله، و علمتهم السبيل الأقوم في حصول المطلوب، الأمر من…
السبت, 28 نيسان/أبريل 2018 10:41

آفة اسمُها الرقية

كتبه
عندما يُعلن بعض الجَهَلة الذين ركبهم الغرور أنفَسهم معالجين لجميع الأمراض حتى المستعصية منها فإن هناك خطرا داهما، و عندما يزداد عددهم يوما بعد يوم مع مباركة جزء من الإعلام الذي يلمّعهم فإن الخطر يتفاقم، و يصبح ذلك آفة كبرى عندما يلبس رداء الدين و يتذرع بالقرآن و السنة، هنا لا بدّ من دقّ ناقوس الخطر لأن الانعكاسات السلبية لهذه الآفة تصيب الإسلام و المؤمنين و المجتمع في أبعاده الدينية و الثقافية. بمثل هذه الممارسات يتمّ تحريف دين الله تعالى ليصبح أداة لترويج الجهالة و الغباوة و الخرافة التي جاء لمحاربتها، و علينا أن نتساءل هل بلغ الطب هذا الدرك…
الصفحة 1 من 15