قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus  


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisveccosassalabinnabilejeunemusulmansultan cerhso  wefaqdev iktab

إسلاميات

الإثنين, 30 آب/أغسطس 2021 09:38

بنيان ...الجزء الأول

كتبه
الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين و على آله و صحبه وبعد: عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:( المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا) متفق عليه. هذا حديث عظيم في التكافل و التعاون بين المسلمين و أثر ذلك عليهم؛ كأثر البنيان المتماسك الذي أصبح بنيانا قويا ينتفع به بعد أن كان حجارة تلقى في الصحراء و الطرقات، و ذلك بانضمام بعضه إلى بعض، و هذا هو حال المسلم، المسلم إذا تعاون مع أخيه تحقق هذا الأمر العظيم الذي شبهه النبي صلى الله عليه و سلم بالبنيان.…
يستهل ربنا‏ تبارك و تعالى‏ سورة الذاريات بقسمِ منه -و هو سبحانه الغني عن القسم- و جاء القسم بعدد من آياته الكونية على أنَّ وعده لعباده وعدٌ صادق‏,‏ و أن دينه الذي أنزله على فترة من الرسل‏,‏ و الذي أتمه في بعثة النبي و الرسول الخاتم‏‏ صلى الله عليه و سلم‏‏ و الذي سماه الإسلام‏,‏ و الذي لا يرتضي من عباده ديناً سواه لهو حقٌ واقعٌ لاشك فيه‏.‏ ثم عاود ربنا‏ تبارك اسمه‏‏ القسم مرة أخرى بالسماء ذات الحبك، على أن الناس مختلفون في أمر يوم الدين بين مكذب و مصدق‏,‏ و أن المكذبين الذين شغلتهم الحياة الدنيا عن التفكير…
الأحد, 22 آب/أغسطس 2021 09:33

فقه الدعوة و فقه الرفق

كتبه
قام النبي صلى الله عليه و سلم بتربية أصحابه رضي الله عنهم, و بنى نواة الجماعة المسلمة الأولى على أسس عقدية و تعبدية و خلقية رفيعة المستوي، عجز التاريخ أن يأتي بمثلها من حيث الخصوصية و النوعية، جعل من حياتها و اخلاقها نموذجا يحتذي به و يُسار على دربه بعد التأسي به و بسنته، و الاهتداء بهدية صلى االله عليه و سلم.  لقد خرج هذا الجيل القرآني الفريد المتميز، و تربي على يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم الذي دعاه إلى الله فأحسن دعوته، و رباه فأحسن تربيته، حين اتخذ منهجا ناجحا و ناجعا في الدعوة إلى الله…
ما زادت أبو غراب الوزيرة الفرنسية ذات الأصول الجزائرية الإسلامية، و التي تجاهر بأنها لا تصوم رمضان، و تؤيد الزواج المثلي، و تساند المؤسسات التي تطرد المحجبات من العمل في فرنسا، و تصرح مؤخرا بأنه لا يوجد إسلام معتدل، هي في الأصل مسلمة!! و السيدة ممتعضة و متخوفة من فوز الإسلاميين مؤخرا و غير متفائلة بالربيع العربي، و يبدو أنها اكتفت بخريف الآخرين، و قحطهم الفكري، و ارتضت بالدور المرسوم لها، و وجدت جنة حياتها في نار الغرب و ماديته و إلحاده، و انحلاله الأخلاقي، و استعباده الخفي للإنسان تحت مسمى الرأسمالية أو الشيوعية أو الحرية الشخصية أو غير ذلك…
اتُّهم عثمان رضي الله عنه من قبل الغوغاء و الخوارج بإسرافه في بيت المال، و إعطائه أكثره لأقاربه، و قد ساند هذا الاتِّهام حملةٌ دعائيَّةٌ باطلةٌ قادها أعداء الإِسلام ضدَّه، و تسرَّبت في كتب التَّاريخ، و تعامل معها بعض المفكِّرين و المؤرِّخين على كونها حقائق، و هي باطلةٌ لم تثبت؛ لأنَّها مختلقةٌ، و الّذي ثبت من إعطائه أقاربه أمورٌ تعدُّ من مناقبه، لا من المثالب فيه: 1ـ إنَّ عثمان رضي الله عنه كان ذا ثروةٍ عظيمةٍ، و كان وصولاً للرَّحم. (وضاح، الحضارة العربية الإسلامية، ص 114) يصلهم بصلاتٍ وفيرةٍ، فنقم عليه أولئك الأشرار، و قالوا إنَّه إنَّما كان يصلهم من…
الأحد, 08 آب/أغسطس 2021 11:24

ربانية وإنسانية

كتبه
المسلمون يسيّرهم الوحي من جهة و تسيّرهم قلوبهم و عقولهم مثل جميع البشر من الجهة الأخرى، ذاك هو النسب الرباني و هذا الانتماء الإنساني، و لا يكتمل إسلامهم إلا باستقامة هذه المعادلة و استوائها على التصوّر النظري و الواقع العملي. المسلم الذي يُخرجه كتاب الله و سنة رسوله يكون جامعا بين الربانية و الإنسانية، صالحا، نافعا في الدنيا مفلحا في الآخرة، مجاهدا لنفسه شاهدا على غيره، فإذا أصيبت معادلة الربانية و الإنسانية بخلل ما انعكس ذلك سلبا على المسلم و مشروعه كله، فلا مكان لرهبانية باسم الربانية، و لا مكان لعلمانية باسم الإنسانية، لأن المعادلة الشرعية المحكَمة تتيح التماس الايجابيات…
الحمد لله رب العالمين، و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين، نبينا محمد، و على آله و صحبه أجمعين أما بعد: حديث أبي شريح خويلد بن عمر الخزاعي رضي الله عنه يقول: قال النبي صلى الله عليه و سلم:" إنّي أحرج حق الضعيفين اليتيم و المرأة" حديث حسن رواه النسائي بإسناد جيد. قوله:" اللهم إنّي أحرج" يعني ألحق الحرج و الإثم بمن ضيع حق الضعيفين المرأة و اليتيم، فهذا تحذير من النبي صلى الله عليه و سلم يتعلق بالتعدي على هؤلاء لضعفهم، و لكونهم لا يستطيعون ان يستنبطوا حقهم و يدافعوا عنه، فاليتيم مكسور الجناح، لايستطيع أن يدفع عن نفسه،…
«إنّ فلسفة «المعاد» في السلام الحقيقيّ ليست فلسفة رفض «المعاش»، و ليست وسيلة في أيدي طبقة رجال الدين و الأقوياء و كانزي الذهب للتغرير بالناس و صرفهم عن الحياة الماديّة و عن الاهتمام بالدنيا و المجتمع، و ليست «جنّة الآخرة» في الإسلام الحقيقي أملاً واهياً من أجل تعويض «جهنّم الدنيا»، و إنّ دعوة الإسلام إلى التفكير في الحياة بعد الموت أساساً، و في سعادة الإنسان و متعته و رفاهيّته في العالم الآخر، لا تعني ألّا نفكّر في هذا العالم و ألّا نهتمّ بالحياة قبل الموت، أو أن تكتسب عمارة الآخرة و التمتّع و النجاة في القيامة بخراب الدنيا و الحرمان…
السبت, 24 تموز/يوليو 2021 09:32

الرجولة

كتبه
أَمَّا بَعدُ: فَأُوصِيكُم - أَيُّهَا النَّاسُ - وَ نَفسِي بِتَقوَى اللهِ - عَزَّ وَ جَلَّ - {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَ كُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ} [التوبة: 119]. أَيُّهَا المُسلِمُونَ: يُروَى عَن أَمِيرِ المُؤمِنِينَ عُمَرَ بنِ الخَطَّابِ - رَضِيَ اللهُ عَنهُ - أَنَّهُ قَالَ لأَصحابِهِ يَومًا: تَمَنَّوا، فَتَمَنَّوا مِلءَ البَيتِ الَّذِي كَانُوا فِيهِ مَالاً وَ جَوَاهِرَ يُنفِقُونَهَا في سَبيلِ اللهِ، فَقالَ عُمَرُ - رَضِيَ اللهُ عَنهُ -: لكِنِّي أَتَمَنَّى رجالاً مِثلَ أبي عُبَيدَةَ و مُعَاذِ بنِ جَبَلٍ و حُذَيفَةَ بنِ اليَمانِ، فأستَعمِلُهُم في طاعَةِ اللهِ - عَزَّ وَجَلَّ. رَضِيَ اللهُ عَن عُمَرَ، ما كانَ أصوَبَ رَأيَهُ و أَدَقَّ فَهمَهُ! فلقد تَمَنَّى حِينَ…
لكل منّا جانبه الجاهل الذي إن أدركه سَلِم و إن لم يدركه آذى نفسه و آذى من حوله، و من كان مريضا بوهم احتكار الحقيقة رأى أنها لا تتجلَّى إلاّ من خلال أفكاره، و ادّعى تفرّده الدائم بالمصداقية فيقطع خطوط الاتصال و الاستقبال مع الآخرين، و يرى أن من يتبنى غير فكرته يكون خارج الحقيقة بل و ضدّها، يستحق أن يصادر حقه في الرأي.و هذا النوع من البشر -الذي يدعي أو يعتقد امتلاك الحقيقة- موجود في كل ملة و في كل مذهب، و هو يقود حتما إلى التجريم و التحريم، و التعصب و رفض الآخر.في بداية هذا الشهر كتب أخوان…
 "جدّد السفينة فإن البحر عميق،و خذ الزاد كاملا فإن السفر طويل، و خفّف الحمل فإن العقبة كؤود، وأخلص العمل فإن الناقد بصير." أربعة أدوية نافعة أوصى بها أحد أطباء القلوب المهرة العارفين، تأملوا كلماتها المؤثرة : عميق، طويل، كؤود، بصير... ألفاظ قوية تقرع الأسماع و تلامس شغاف القلوب لأنها تناسب المقام، مقام التذكير بالسير إلى الله و ما فيه من امتحانات الدنيا و فتنة العمل الصالح و القبيح و شناعة الذنوب و مراقبة الله المستمرة للعبد في غدوّه و رواحه و جميع أحواله. 1.   جدّد السفينة فإن البحر عميق : لقطع المحيط بين أروبا و أمريكا – مثلا – تحتاج السفينة إلى تجديد révision أي…
الصفحة 1 من 22