قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

سياسة

قد يظن الكثير من الناس، أن من الأسباب المباشرة و الأكيدة لهلاك الدول و زوالها تلك الحروب التي تبادر بها أو تفرض عليها، لكن الواقع التاريخي قديما و حديثا، يكاد ينفي ذلك جملة و تفصيلا، بل قد تراه يقدم لنا ما يثبت أن الحروب قد تكون سببا لاكتساب الدول أسباب النهوض و التطور و الازدهار، ففارس و روما في القديم بل و الدولة الإسلامية في القديم كانت الحروب التي خاضتها من الأسباب المباشرة لنهضتها حضاريا، و كذلك هو الشأن بالنسبة للعصور الحديثة، حيث نجد أن معظم الدول الأوروبية الحالية أسهمت الحروب الاستعمارية التي خاضتها في بناء قوتها الاقتصادية و العلمية…
الأحد, 26 شباط/فبراير 2017 18:28

سباق الكراسي الحمراء ...

كتبه
إن أغلبية المشاركين في غمار هذا السباق هم من المحبين للسلطة و التسلط و من مرضى النفوس من ذوي الإعاقات الفكرية و من المنبوذين من طرف أفراد المجتمع الفضلاء و المخلصين. يبدؤون حملاتهم الانتخابية بالوعود الكاذبة و الخداعة ليستقطبوا أمثالهم ليمنحوهم ثقتهم لهم فيصوتون لهم بالقبول أثناء الانتخاب لتمثيلهم لمدة خمس سنوات، قبل هذا يقيمون ولائم المصلحة ليلاَ و نهاراَ و المنفقون عليها هم من اللوبيات الضاغطة و التي لها غاية من وراء ذلك و هو أخذ أموال الناس بالباطل من خلال المحاباة السلطوية التي يجنونها من وراء من يقفون معه فتصبح لديهم ورقة ضغط يستخرجونها متى أرادوا لصاحب الكرسي مستقبلا.…
لا تحتاج الأمة الإسلامية إلى مزيد من الشقاق و الفرقة و العداوات و المعارك، ففيها ما يكفيها، و ليس من العقل و لا من الحكمة و لا من المنطق أن يستعدي السنة الشيعة، و أن يستعدي الشيعة السنة، فلن يزيدنا هذا العداء إلا تمزقا و هزيمة و إحباطا و قلة و ذلة، و ما دام أن الله عز و جل نهانا عن أن نسب أعداءه لئلا تكون العواقب أكثر سوءا فقال: (وَ لاَ تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللّهِ فَيَسُبُّوا اللّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ)، فما المصلحة إذن في أن يتراشق الرموز في السنة و الشيعة أو غيرها من الطوائف بالسباب…
إن العرب اليوم أحوج ما يكونون لإعادة النظر و مراجعة حساباتهم، حول ما تتعرض له بلدانهم في مشارق الأرض و مغاربها، من فتن و اضطرابات و حروب، إذ يبدوا أن كل ذلك مرده إلى تدبير قوى أجنبية عن المنطقة، و هذه القوى تعمل جاهدة لتوهين قوة هذه البلدان، حتى تحول بينه و بين اكتساب وسائل و أدوات القوة و المنعة، لأنها ترى في ذلك تهديدا لسيادتها على العالم، و خطرا يهدد هيمنتها عليه، و لذلك نراها تنتهز الفرص و تستغل الظروف لتأجيج الاضطرابات، و بعث الفتن، و إثارة الصراعات، و غايتها من ذلك أن تحرم هذه البلدان من الاستقرار الذي…
لم يكن حدثا عاديا. كان تقرير الأمم المتحدة اللجنة الاقتصادية و الاجتماعية لغربي آسيا (الاسكوا) المعنون «الظلم في العالم العربي و الطريق إلى العدل» قد نُشر في كانون أول/ ديسمبر 2016 على موقع المنظمة، و كانت الاسكوا تعد العدة لإطلاقه، إلا أن الأمانة العامة للأمم المتحدة قامت بحجبه بعد يوم واحد من نشره.لماذا ؟ ما الذي دفع الأمين العام الجديد إلى الموافقة على حجب تقرير كتبته لجنة مكونة من أربعة من نخبة المتمكنين في مجال التقرير و فريق استشاريين مكون من حوالي 20 مستشارا (و أنا منهم) بالإضافة إلى المساهمين من الاسكوا، ناهيك عن إتمامه، بعد عمل استغرق عاما، بإشراف…
صفقات جيدة (مع سياسة الإنكار) تصنع حسن الجوار. تحدث موقع "بلومبرغ"، الإخباري الأمريكي، في تقرير مطول نشره اليوم، عن قصة رجل الأعمال الإسرائيلي، شموئيل بار، و أفاد أنه على مدى 30 عاما من العمل في المخابرات الإسرائيلية، منغمسا في  تفسير ظاهر الإرهاب، باستخدام تقنيات التحليل الأدبي للنصوص و العبارات الدينية، "بار" البالغ من العمر 62 ترك الخدمة الحكومية في عام 2003 وسط انتشار العنف، و رأى فرصة في الاستثمار، حيث أسس شركة تدعى IntuView، تنشط في مجال التنصت و الرصد، و سخر تخصصه السابق و مواهبه و قدراته في غربلة بيانات و معلومات لا تنتهي من الرسائل الإعلامية الاجتماعية لمواجهة التهديدات الإرهابية.…
الخميس, 19 كانون2/يناير 2017 07:09

الباركود

كتبه
مع التطور التكنولوجي الواسع و السريع أصبح مصطلح الباركود(الترقيم الرقمي) من المصطلحات المتداولة بشكل واسع حاليا, و تم إنشاء النظام العالمي للترقيم عام 1977 بعد الإعلان عن تأسيس هيئة منظمة الترقيم الدولية و مقرها في مدينة بروكسل ببلجيكا و عدد الدول المنضوية تحت مظلتها يتجاوز 103 دول, و عدد أعضائها بلغ مليون و 200 ألف شركة و مؤسسة, و مع اعادة صياغة قواعد التجارة الدولية عقب التوقيع على ميثاق مراكش لإتفاقيات التجارة الدولية و مع بداية الألفية الثالثة فقد أصبح من الضرورى بيان الالتزام بمتطلبات واشتراطات منظمة التجارة العالمية و منها توحيد اللغة العالمية فى التعامل مع حركة السلع و…
  عندما انفجرت الثورة السورية اعتقد الكثير من المتابعين للحراك العربي بأنّ مشهد الحسم الثوري الذي حصل في تونس و اليمن و مصر سيتكرر في سوريا بنفس الطريقة و السرعة -و أُصيبَ الكثير منهم بنوبة تفاؤلٍ مفرطةٍ، كان لها ما بعدها- غيرَ أنّ الأيّام أبرزت حجم السطحية التي كانت عليها هذه التصورات و الاعتقادات؛ و التي ترجع لعوامل عدة، أهمّها : الضعف المنهجي الذي عليه الكثير من المتابعين لشؤون العالم الإسلامي و الدولي، و يظهر هذا في قراءة بعض المتابعين من المثقفين و النخب للثورات العربية الأخيرة قراءة تجزيئية، و سقوطهم في فخ عدم استحضار التاريخ، و الاكتفاء بقراءة الأحداث…
الثلاثاء, 10 كانون2/يناير 2017 11:02

ما حك جلدك مثل ظفرك...

كتبه
إن من سوء التقدير، التعويل على الغير، في إصلاح الخلل، أو دفع الخطر، حفظا للأوطان، و حماية للإنسان، خاصة إذا كان هذا الغير يكن لنا الكثير من العداوة و البغضاء، لأسباب دينية أو سياسية، أو اقتصادية، عداوة شهد بها التاريخ و ما دونه في صفحاته عن صراعات مريرة دارت بيننا و بينه عبر أحقابه المتتالية، و التي ماكنت تهدأ إلا لتشب من جديد، أكثر ضراوة، و أشد حدة، فمن العجب العجاب أن يعوّل العرب اليوم على حل الصراع في العراق، أو سوريا، أو السودان، أو ليبيا، أو اليمن، على أي قوة إقليمية أو دولية، لأن هذه القوة تحكمها مصالحها و…
عندما سقطت دول آسيا الوسطى في قبضة الاحتلال الروسي سقطت الخلافة العثمانية، فقد كانت هذه المنطقة الواسعة، الحديقة الخلفية للخلافةالعثمانية، و كانت تمثل خزانا بشريا هاما للجيوش العثمانية، و حائط سد منيع ضد الأطماع الروسية، فما هي أهمية دول آسيا الوسطى بالنسبة لتركيا ؟ و ماذا يمكن أن يقدم الأتراك لآسيا الوسطى في ظل الصعود التركي المشهود ؟ سنحاول في هذه المقالة التعريج على عديد القضايا التي تمكننا من رسم صورة واضحة لمستقبل الصعود لتركي في آسيا الوسطى. مدخل تاريخي عام: تعرف آسيا الوسطى عند العرب تاريخيا بمنطقة "تركستان الكبرى"، و أيضا "بلاد ما وراء النّهر"، و "منطقة توران"، و…
الأربعاء, 28 كانون1/ديسمبر 2016 07:11

من وراء الفتن في الجزائر !

كتبه
ان المتتبع لواقع حالنا المليء بالفتن و الخزعبلات التي تزداد و تقوى حدتها عندما تكون هناك  مناسبة أو عيد سواء كان ديني أو  وطني. من وراء هذه الفتن ؟ أهي السلطة ؟ أم أصحاب النفوذ و المال ؟ أم هي فئة من الشعب التي لا تريد الخير للجزائر؟ أم مدبروها هم من سلالة يهودية ؟ انها الفتن التي قال فيها النبي صلى الله عليه و سلم أنها أَنواع من الفتن وقعت و ستكثر و تتفاقم في آخر الزمان، إذا كثر المفسدون هلك الجميع و إن كان فيهم الصالحون.قال البخاري: حدثنا مالك بن إسماعيل، حدثنا ابن عيينة أنه سمع الزهري يروي عن عروة…
الصفحة 1 من 11