قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

تعليم

صادفت زيارتنا لإحدى مدارس الجمعية رفقة مستشارة توجيه مدرسي من أجل الاقتراب أكثر من انشغالات المربيات فيما يخص الأطفال و طرق التعامل معهم، صادفت وجود الأمهات لاصطحاب أبنائهن فكانت لنا دردشة مفيدة معهن .. كانت إحدى الأمهات مهتمة جدا لأنها تحمل هم ابنتها التي لا تريد الدراسة و لم تتعلم لحد الآن الكتابة و القراءة و ظلت تقول ابنتي لا تقرأ .. و ظلت المستشارة بدورها طوال الوقت تقنعها بأن تعدل عن هذه الكلمات لأن طفلتها ليست في مرحلة الدراسة، و حين سألتها عن سبب تخوفها قالت أنّ كثافة الدروس في السنة الأولى تجبرها بأن تحرص على تعليم ابنتها الكتابة…
من حق رواد التربية و التعليم ذكر مآثرهم، و نشر محاسنهم، و الإفادة من إبداعاتهم. و من أولئك الرواد العلاّمة الشّيخ عبد الحميد بن باديس (1889-1940 م) واضع أساس النهضة الفكرية في الجزائر، و قد سلك لها مسلك التربية و التعليم، فقضي سحابة نهاره و شطرا من ليله في خدمة العلم الديني و اللساني و نشره في زمن كان فيه هذا القطر قريبا من الفناء بسبب الاستعمار الفرنسي، و هو يصف حالته التي كان يشاهدها قبل عقد من السنين بالقول: «ليست له مدارس تعلمه، و ليس له رجال يدافعون عنه، و يموتون عليه. بل كان في اضطراب دائم مستمر، و يا…
لا خلاف على أن منظومتنا التربوية في حاجة ماسة إلى الإصلاح، و ليست الحاجة إلى مواكبة العصر وحدها هي التي توجب علينا ذلك، و إنما يلزمنا به التحولات التي طرأت على مجتمعنا بفعل تأثره بعوامل شتى، فالعنف الذي استشرى في المدارس، و ارتفاع نسبة الجرائم المرتكبة التي طالت كل الشرائح الاجتماعية، و تفاقم ظاهرة الانتحار التي باتت سمة تميز مجتمعنا عمن سواه، و الفساد المالي الذي أعيت السلطة مواجهته و التصدي له، و السرقة بالعنف و استعمال السلاح، و الاختطاف و الاغتصاب، و التهريب، و الترويج للمخدرات و تعاطيها، و ظهور نزعة التنصر و التشيع، و عدم الرغبة في العمل،…
إن أدب الأمم هو أحد المرايا التي تعكس أخلاقياتها و منطلقاتها الحضارية و مفاهيمها القيمية ،حيث تتداخل المنظومات الأخلاقية و الإجتماعية معا، لتصنع للأمة وهجا مؤثرا و منيرا لمسيرتها الحضارية المتميزة بين الامم. و لاننا امة محمد صلى الله عليه و سلم، فإننا مطالبون بتقديم أدبنا و ثقافتنا الإسلامية المتميّزة بالبصمة النقيّة و السمة الاخلاقية الرّاقية، التي تترفع عن مفاهيم الجاهليّة بكل معانيها  الأدبية و الإجتماعية و السلوكية و حتى اللفظيّة، حيث تعتبر الكلمة مدخلا لمعرفة انتماء الاديب العقائدي و الفكري، و بالتالي قدرته على التأثير السلبي او الإيجابي في مسيرة الامة الثقافية لقد درجنا على تلقي الشعر و الأدب…
في عنابة، و بالمدينة القديمة وجدنا مدرسة "الهناء" لتعليم البنين و البنات القرآن الكريم، هي ليست ككل المدارس، إنها أنموذج فريد من نوعه مما تبقى من المدارس الحرة التي أنشأتها جمعية العلماء المسلمين الجزائريين على نهج الشّيخ عبد الحميد بن باديس باني النّهضة العلميّة و الفكرية بالجزائر. أسسها الشّيخ أحمد العابد (1912-2000) الذي سخر حياته لتعليم القرآن الكريم بمدينة عنابة منذ عام 1935 إلى أن وافته المنية، فقد تعلم عليه الكثير من أبناء المدينة، و كان له دورا كبيرا في توجيه الشباب و التلاميذ الذين دخلوا المعاهد الإسلامية خاصة معهد التعليم الأصلي بعنابة. و اليوم المدرسة شامخة لكنها تبحث عن…
إن قضية تسريب أسئلة الباكالوريا ينبغي التعامل معها باعتبارها حدث لا مجرد حادثة، لأنها تدل دلالة واضحة على فشل المنظومة التربوية و أنها أخفقت تماما في تكوين المواطن الصالح الذي يعد الغاية التي تقصد إليها، و تركز عليها، و هذا معناه أن الإصلاحات التي أدخلت عليها مرارا و تكرارا لم تحقق هدفها هي الأخرى، مما يستوجب إعادة النظر فيها و مراجعتها من ألفها إلى يائها، للكشف عن مواطن الخلل، و تحديد أسباب القصور، حتى يمكن تعيين الوسائل و الأدوات و الإجراءات التي يتوجب الاستعانة بها لإصلاح الاختلالات، و تحسين الأداء بما يسمح بتجاوز القصور و العجز. كما أن هذه القضية…
  لا يمكن أن تكون عملية إعداد المنهج الدراسي بمعزل عن حياتنا اليومية، أو بمعزل عن كل هذه التطورات الهائلة التي تشهدها البشرية، يجب أن نجرد المنهج الدراسي في عالمنا العربي من الحساسية أو بمعنى أدق من القدسية، و أن نضيف له دوماً و نحذف، لكنني أعتقد أن ما تحتاجه المناهج في عالمنا العربي تحديداً يتجاوز مسألة التطوير و الحذف و إضافة فكر جديد يقوم على الابتكار، و أقصد ابتكار المنهج و كيفية إخراجه و تقديمه للمعلومات. من الابتكار أن يكون المنهج قريباً من حياة الطلاب و ملاصقاً لمجتمعهم أو بيئتهم، و ليس منفصلاً  و بعيداً عنهم و كأنه يتحدث…
الأربعاء, 13 كانون2/يناير 2016 08:40

ما الذي تحتسبينه في صبرك؟

كتبه
لماذا أنت حزينة هكذا ؟.. و ما هذه الهموم التي تخفينها بين أضلعك ؟.. لقد أتعبك الأرق و السهر، و ذوى عودك و ذهبت نضرتك..لماذا كل هذه المعاناة..؟  فهذا أمر قد جرى و قدر، و لا تملكين دفعه إلا أن يدفعه الله عنك، و لا يكلف الله نفساً إلا وسعها، فلا تكلفي نفسك من الأحزان  مالا تطيقين !.. استغلي مصيبتك لصالحك لتكسبي أكثر مما تخسرين، كي تتحول أحزانك إلى عبادة الصبر العظيمة – عفواً – إنها عبادات كثيرة و ليست واحدة ! كالتوكل..و الرضا..و الشكر. فسيبدل الله بعدها أحزانك سروراً في الدنيا قبل الآخرة، لأن من ملأ الرضا قلبها فلن تجزع…
الأربعاء, 30 كانون1/ديسمبر 2015 12:35

لا تكن كالضبع في زواجك!!

كتبه
الضبع حيوان معروف (بالمباغتة)، فهو يفاجئ فريسته دائما. و الأصل في العلاقة الزوجية أن تبنى على الصراحة و الوضوح و الثقة؛ حتى يعيش الزوجان بأمان و استقرار. و مع كثرة انتشار الهواتف النقالة و انتشار الشبكات الاجتماعية؛ صارت أكثر البيوت تعيش على سياسة (الضبع). أعرف امرأة حاولت تأخذ أصبع زوجها و هو نائم؛ لتضع بصمته على هاتفه النقال؛ حتى تفتحه و تراقب رسائله، فلما اكتشف الأمر وضع بعد ذلك بصمة أصابع قدمه. و أعرف رجلا يخرج من عمله وقت الضحى؛ من أجل أن يفاجئ زوجته في بيتها؛ ليعرف ماذا تفعل. و زوجة تضع جهاز التنصت في سيارة زوجها. و زوجا…
علينا أن نعترف و بخجل شديد أنَّنا نحن النساء أو أغلبنا ـ إذا صحَّ التعبيرـ لا نملك الحد الأدنى من التفقه في الدين، خاصة فيما يخصُّ أمورنا النسائية الخاصة. فمنا من لا تعرف كيف تؤدي الصلاة كما يجب، الفرق بين الركن و الواجب، أحكام سجود السهو، و لربّما صلَّت صلاة غير كاملة فلا تجبرها بذلك السجود؛ لجهلها به، أو لربما أتت به في غير موضعه، و من النساء من لا تعرف أوقات الصلاة، فلرُبَّما صلَّت بعد خروج الوقت أو صلَّت قبل دخول الوقت؛ حرصاً على عدم فوات الصلاة لارتباطها بحفلة ما ! و من النساء من تتساهل في الوضوء فلا…
الأربعاء, 09 كانون1/ديسمبر 2015 08:12

«16» فكرة تريحك من القلق والتوتر

كتبه
توتر، قلق، ضغط، عنف، أخبار سيئة، وفاة، مرض، مشاكل بالعمل، مشاكل دراسية كل هذه الأحداث نعيشها يوميا من الصباح إلى المساء حتى ازداد القلق و التوتر عند الناس و من ثم ازدادت العصبية و كثرت الأمراض الجسدية و النفسية، و لكي نتجاوز هذه الضغوط و نقلل من التوتر و القلق فإني أقترح على القارئ جدولا يوميا لو اتبعه فإنه سيعيش مرتاح البال مستقر النفس مطمئن الفؤاد حتى لو كثرت عليه الهموم و الغموم و ازدادت عليه المشاكل و المشاغل. احرص أن يبدأ يومك بالصلاة و بعدها أذكار الصباح و الدعاء حتى يكون يومك مباركا و أهدافك ميسرة، ثم انطلق لتحقيق…
الصفحة 1 من 4