قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

NoDecodeDelegateForThisImageFormat `/var/www/vhosts/natharatmouchrika.net/httpdocs/images/album-photos/thany 11.jpg' @ error/constitute.c/ReadImage/544

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisveccosassalabinnabilejeunemusulmansultan cerhso  wefaqdev iktab

تربية

قال: لماذا لا نعطي الطفل حرية الاختيار؟قال إن الإسلام ظلم الطفل عندما لم يعطه حرية الاختيار لسلوكه و قراراته، قلت: لم أفهم كلامك، فما الذي تود أن تقوله ؟ قال: أنا ألاحظ أن الآباء يتولون توجيه و تربية الأبناء من الطفولة و حتى الكبر، و لا يعطونهم حق التصرف و حرية اتخاذ القرار، قلت: إذا رأيت طفلا عمره أربع سنوات و يضع السكينة في فمه، فهل تتركه أم توجهه و تأخذ السكينة من يده ؟ قال: أعلمه و آخذ السكينة منه، قلت: فإن كرر التصرف فهل تتركه أم تتدخل لتوجيهه ؟ قال: أتركه فهو حر في تصرفه، قلت: و لكنه…
عادة لا يقبل الناس من الفتاة أن تكون فاشلة في الدراسة، و يرون أن هذا نقص و تفريط و يكثرون عليها النصح و التوجيه.. لكن كثيراً منهم يقبلون أن تكون مقصرة في العبادة فلا يوجهها أحد..! قد تنصحها كثيرات بتغيير قصة شعرها أو لونه، أو تجديد طريقة لبسها على الموضة، أو تخفيف وزنها.. كل هذا حرصاً منهن على مصلحتها الدنيوية، لكنهن لا ينصحنها أبداً بتجديد نيتها، أو تغيير ملابسها العارية إلى ساترة،  ولم يرغبنها بالمحافظة على حجابها، و إن فعلن فهذا نادر! ما أكثر الناصحات للدنيا و ما أعلى همتهن في ذلك! و ما أقل الناصحات للآخرة و ما أكثر ترددهن…
الجمعة, 21 شباط/فبراير 2020 09:52

البنات

كتبه
البنات زهرات متفتحات في حدائق حياتنا، تربيتهن على الحياء و توقير الكبير و الاحتشام في الملبس مع تمكينهن من تربية سليمة تؤسس لشخصية قوية قادرة على الدفاع عن قناعاتها التي تترسخ ابتداء في العائلة، فتجعل البنت فخورة بمكتسباتها التي أعطيت لها داخل هذا الحضن التربوي الأول، و كذا تمكينهن بعلم نافع يؤهلهن لخوض غمار الحياة بمقتضيات العصر و متطلباته حتى تكون فاعلة و مفعلة في قابل الأيام، فلا أحد يمكنه الجزم ببقاء الحال على حاله و تعليم البنات علمي الدين و الدنيا معا يقيهن مصارع الزمن و يؤهلهن لتحمل مصاعب الحياة، و كما قال شيخنا ابن باديس رحمة الله عليه…
أبعد الطفل عن المعلم الأول و هي الطبيعة، و تم إغراقه في بيئة مزيفة من الإلكترونيات. تم سجنه خلف جدران تحجب عنه لمسات أشعة الشمس، و مشاكسات نسمات الهواء، و منع عنه شحنات أصوات أعذب موسيقى طبيعية قد تحدثها التقلبات الجوية. إن ما نلاحظه للأسف على أطفال المدينة، بل و حتى المتواجدين في الريف بعدهم الشاسع عن اتخاذ ما حولهم كألعاب، فكل لعبهم و ألعابهم جاهزة، تفقد كثيرا ذاك الرونق الطبيعي. إن الحياة المدنية تحيط الصغار بمساحات إسمنتية للأسف. كل ما يحتاجه الطفل موجود في الطبيعة، فهي الصديق الفعلي و الفعال له. بالتربة و الصلصال و ما يوجد من مواد…
الإثنين, 20 أيار 2019 10:05

أبناؤنا والكارتون

كتبه
عندما كان ابني "عمر" صغيرا كنت أبحث و زوجي له عن كارتون إسلامي هادف، و كنا نسأل هنا و هناك، و كان فقط عندي قناة الكويت الأولى و الثانية و وقت الكارتون فيها محدد ساعة أو أكثر فقط، وقتها كانت هذه المنتجات تباع أشرطة فيديو فقط و كنا نذهب للمكتبات الإسلامية و نشتريها منها: "سلام": قصة الطفل الذي وجد فيلاُ تائها في الغابة و عالجه و أحسن إليه؛ ثم خطفه اللّصوص و وصل لأن يكون في جيش أبرهة و رفض أن يهدم الكعبة لأنه فيل صالح؛ و كل الأفيال ماتت إلا هو و عاد لصديقه سلام مرة أخرى. و كان…
الأحد, 19 تشرين2/نوفمبر 2017 18:24

قلوب بريئة

كتبه
قالت الأم : كثيرا ما أقف مع نفسي لحظات أستشعر فيها نعم الله علي، و كنت أعدّ حب أبنائي الصغار لي و تقديرهم و احترامهم من أكبر النعم فأشكر المولى عز و جل كثيرا. و كانت أصغرهم في الخامسة من عمرها في طور التحضيري تشاغب قلبي بحبها الطفولي البريء، و كنت إذا غضبت منها لتصرف ما تسارع لإرضائي بأي شكل، فتحوز رضائي بعدما أعرفها بخطئها و أنهاها عن تصرفها المرفوض. و في هذا اليوم بالذات – تقول الأم – غضبت من ابنتي لتصرف بدر منها و أحست بخطئها فجاءت تعتذر كعادتها و قبلت اعتذارها و سامحتها بعدما بينت لها كالعادة…
الأحد, 22 تشرين1/أكتوير 2017 17:32

ليس جنّي .. بل حركي

كتبه
لما يقرب من عشر سنوات خبرة مع الأطفال و أوليائهم و أربعين سنة تجربة في دنيا الناس، من أكثر الكلمات التي تقرع مسمعي و لا أجد لها مستساغا ، هي وصف الطفل ب " الجني " إذا كان كثير الحركة كثير المشاغبات، فلا أكاد ألتقي بأم إلا و اشتكت من أطفالها خاصة الذكور منهم و تسارع إلى فمها هذا اللفظ و هذا الوصف .. و مسلم واحد من هؤلاء الذين يوصفون بهذا الوصف من كثرة مشاغباتها و حركاته داخل قسمه و لا يكاد يمر يوما إلى و تشتكي منه معلمته و يشتكي منه زملاؤه، فاستدعيت وليه لأخبره، و تفاجأت أنّ…
يدور الحديث هذه الأيام، عن عزم الحكومة على محاربة الفساد، و الناس مختلفون حول صدق نية الحكومة في عزمها هذا، فمن مصدق بذلك و مكذب، و المصدق يبني تصديقه على أن الفساد بلغ حدا بات يشكل خطرا يتهدد استقرار البلاد و أمنها السياسي و الاقتصادي و الاجتماعي، و من ثمة فهناك ضرورة ماسة لمحاربته و القضاء عليه، فضلا عن هبوط أسعار النفط، و انعدام وجود مصادر أخرى للدخل لتعويض النقص الطارئ على المداخيل البترولية، كما أن تغول المال الفاسد بات يهدد الطابع الديمقراطي للنظام الجمهوري في الجزائر، كما كشفت عن ذلك الانتخابات التشريعية السابقة، التي وظف فيها هذا المال لشراء…
الأحد, 13 آب/أغسطس 2017 09:24

نحن و الفايسبوك

كتبه
يتوجس الكثير من عالم الفايسبوك فهناك من يقاطعه مقاطعة تامة و يرى الخير في عزله عن الحياة بسبب شروره و غروره و يرى آخرون مقاربته بحذر و يرى آخرون أيضا الإبحار في عالم الفايسبوك بدون سفينة و ربان قد وثقوا من مهاراتهم في العوم فلا يخشون غضب البحر أو أسماك القرش و آخرون. ...و آخرون. ...و يبقى السؤال **و لا ندري أشر أريد بمن في الأرض أم أراد بهم ربهم رشدا* *الجن: 10 فقد اختلف الباحثون و المفكرون و أرباب العلم و البرهان هل للفايس بوك اليوم في حياتنا مكان و إن كان فأي مكان و ما محل مكانه من…
    أيام مضت كوميض البرق كلما تذكرناها تنتابنا قشعريرة في كامل جسدنا تنتهي في العيون لتدرف الدمع و كأنه قطرات المطر التي تبعث الطهر و الحياة في الأرض لتكسب كل كائن القوة لينهض من جديد، انها وصايا و توجيهات و الدينا خلال تربيتهم لنا، انها التربية الصالحة من جيل لم يكن يعرف لا الكتابة و لا القراءة لأن كدر العيش جعلهم بعيدين على العلم و العلماء و حلقات الذكر التي كان يلاحقها الإستدمار(الفرنسي للجزائر ) الذي ظن مدعميه و أتباعه من بني جلدتنا أنه جاء بالثقافة و التحضر. إن الفترة ما قبل اجتياحه لبلدنا كان الجميع من ذكور و…
ظاهرة يشتكي منها كثير من الآباء و الأمهات الذين على جانب معتبر من الالتزام بتعاليم الدين، حيث يتوفر لأبنائهم على حد قولهم جو الالتزام المناسب في البيوت منذ الصغر فالأبوان يحافظان على الصلاة في وقتها و يصومون النوافل بشكل منتظم و يقومون قدرا من الليل، و يقرؤون القرآن، و هم يتحرون كل خلق كريم، ثم أنهم يساعدون الناس و يمشون في حاجاتهم و هم أيضا ذاكرين لله أناء الليل و أطراف النهار، و كل مشاهداتهم للتلفاز حصصا مفيدة لا غناء و لا توافه و لا شيء من هذا القبيل، و غيرها مما يلتزمون به و يدعون الناس إليها. ورغم توفر…
الصفحة 1 من 7