قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisveccosassalabinnabilejeunemusulmansultan cerhso  wefaqdev iktab

تربية

كانت المعلمة تسلم الأطفال لأوليائهم الواحد تلو الآخر في الفترة الأولى من التحاقهم بأقسامهم، و كنت منشغلة بعمل في يدي و أراقب حركة الأطفال لدى خروجهم. و حين خرج الجميع ناديت المعلمة و سألتها : ما رأيك في الأطفال .. هل استيعابهم و تفاعلهم جيد؟ .. قالت لا بأس لكن الملاحظة التي ذكرتها لي استوقفتني كثيرا .. قالت لكن يا أستاذة لاحظت أنّ معظمهم لديهم صعوبة ما في النطق .. ينطقون الحروف بصعوبة كأنهم لم يتكلموا من مدة !! قلت لها بحسرة و من يكلمهم و من يعلمهم نطق الحروف سليمة و الجميع في البيوت شغلتهم هواتفهم و مواقع التواصل…
إن على الشباب أن يدركوا وعلينا أن ننبههم إلى الدور الخطير الذي تقوم به وسائل الإعلام الغربية غير البريئة؛  و محاولات استقطابهم وتوجيههم إلى الوجهة التي يريدونها لهم، وشغل قلوبهم بملذات النفوس، وشهوات الجسد.  حاول أعداء الإسلام والمسلمين كثيرا القضاء على الإسلام، أو إخضاع بلاد الإسلام عن طريق الحروب والمعارك، فخاضوا مع المسلمين حروبا صليبية طويلة، انتصروا في بعضها وانهزموا في بعضها، احتلوا البلاد أزمنة وخرجوا من بعضها أيضا، وهزمهم المسلمون كثيرا ـ خصوصا في أزمنة قوة دولة الخلافة.. ولكنهم أدركوا في نهاية المطاف أن الغزو العسكري والقهر لا تأتي لهم بالنصر، ولا تنهي الصراع أبدا، فكان لابد من تغيير…
الثلاثاء, 22 أيلول/سبتمبر 2020 18:48

أساليب التعامل مع الضغوط

كتبه
إذا كان موضوع الضغوط متشعباً وشائكاً كما يعتقد بعضهم، فإننا يمكن القول أن التعامل معه أكثر تعقيداً و تشابكاً، لاسيما أن بعضاً من جوانبه ..لا إرادي يصعب التحكم به حتى عند الأشخاص الأسوياءو القسم الآخر إرادي ملحوظ ...و من هنا جاءت المصاعب في تحديد أساليب التعامل مع الضغوط. من المعروف أن الضغوط تمثل خطراً على صحة الفرد و توازنه، كما تهدد كيانه النفسي، و ما ينشأ عنها من آثار سلبية، كعدم القدرة على التكيف و ضعف مستوى الأداء و العجز عن ممارسة مهام الحياة اليومية، و انخفاض الدافعية للعمل و الشعور بالإنهاك النفسي. فإن أساليب التعامل مع هذه الضغوط هي…
دهمت العالم جائحة كورونا، و كان لها من القوة أن أجبرت العالم على سلسلة تغيرات آنية و أخرى متوقعة تشمل مختلف الأصعدة، الاقتصاد و السياسة و الطب، و كذلك مجالات التعليم، حتى لقد فرضت هذه الجائحة -عربيا على الأقل- طرقا تعليمية جديدة، أنتجت طرقا جديدة لتلقي المعلومة أيضا، حيث شكل التعليم الإلكتروني ظاهرة أكاديمية نجمت عن وجود هذه الجائحة. و وجد التعليم الإلكتروني الكثير من المؤيدين، حيث إن كثيرا من النداءات المؤيدة للتحول الرقمي في العملية التعليمية، قد لقي تأييدا، و ذلك لمواكبة التطور الزمني و التكنولوجي، و كذلك لأن الوسيط التكنولوجي بكامل منصاته أصبح مستودعا يضم الكثير من المعارف…
المشكلات النفسية هو مصطلح يضم مجموعة من الاضطرابات العقلية والسلوكية و العاطفية، و يظن الكثيرون أن المشكلات النفسية تحدث للبالغين فقط، و الحقيقة أن نسبة كبيرة من الأطفال تُصاب أيضًا بالعديد من المشكلات النفسية في مراحل عمرية مختلفة، و أنواع المشكلات النفسية عند الأطفال يمكن تقسيمها إلى مشكلات نفسية عقلية، و مشكلات نفسية، سلوكية و كلاهما قد يؤثر على حياة الطفل بشكل كبير، و يعيق من نموه السوي، لذا سنخبركِ في هذا المقال عن أهم الاضطرابات النفسية التي قد يواجهها الأطفال، و نصائح للتعامل معها بطريقة تربوية سليمة. أنواع المشكلات النفسية عند الأطفال تحديد و تشخيص الاضطرابات النفسية لدى الأطفال…
قال: لماذا لا نعطي الطفل حرية الاختيار؟قال إن الإسلام ظلم الطفل عندما لم يعطه حرية الاختيار لسلوكه و قراراته، قلت: لم أفهم كلامك، فما الذي تود أن تقوله ؟ قال: أنا ألاحظ أن الآباء يتولون توجيه و تربية الأبناء من الطفولة و حتى الكبر، و لا يعطونهم حق التصرف و حرية اتخاذ القرار، قلت: إذا رأيت طفلا عمره أربع سنوات و يضع السكينة في فمه، فهل تتركه أم توجهه و تأخذ السكينة من يده ؟ قال: أعلمه و آخذ السكينة منه، قلت: فإن كرر التصرف فهل تتركه أم تتدخل لتوجيهه ؟ قال: أتركه فهو حر في تصرفه، قلت: و لكنه…
عادة لا يقبل الناس من الفتاة أن تكون فاشلة في الدراسة، و يرون أن هذا نقص و تفريط و يكثرون عليها النصح و التوجيه.. لكن كثيراً منهم يقبلون أن تكون مقصرة في العبادة فلا يوجهها أحد..! قد تنصحها كثيرات بتغيير قصة شعرها أو لونه، أو تجديد طريقة لبسها على الموضة، أو تخفيف وزنها.. كل هذا حرصاً منهن على مصلحتها الدنيوية، لكنهن لا ينصحنها أبداً بتجديد نيتها، أو تغيير ملابسها العارية إلى ساترة،  ولم يرغبنها بالمحافظة على حجابها، و إن فعلن فهذا نادر! ما أكثر الناصحات للدنيا و ما أعلى همتهن في ذلك! و ما أقل الناصحات للآخرة و ما أكثر ترددهن…
الجمعة, 21 شباط/فبراير 2020 09:52

البنات

كتبه
البنات زهرات متفتحات في حدائق حياتنا، تربيتهن على الحياء و توقير الكبير و الاحتشام في الملبس مع تمكينهن من تربية سليمة تؤسس لشخصية قوية قادرة على الدفاع عن قناعاتها التي تترسخ ابتداء في العائلة، فتجعل البنت فخورة بمكتسباتها التي أعطيت لها داخل هذا الحضن التربوي الأول، و كذا تمكينهن بعلم نافع يؤهلهن لخوض غمار الحياة بمقتضيات العصر و متطلباته حتى تكون فاعلة و مفعلة في قابل الأيام، فلا أحد يمكنه الجزم ببقاء الحال على حاله و تعليم البنات علمي الدين و الدنيا معا يقيهن مصارع الزمن و يؤهلهن لتحمل مصاعب الحياة، و كما قال شيخنا ابن باديس رحمة الله عليه…
أبعد الطفل عن المعلم الأول و هي الطبيعة، و تم إغراقه في بيئة مزيفة من الإلكترونيات. تم سجنه خلف جدران تحجب عنه لمسات أشعة الشمس، و مشاكسات نسمات الهواء، و منع عنه شحنات أصوات أعذب موسيقى طبيعية قد تحدثها التقلبات الجوية. إن ما نلاحظه للأسف على أطفال المدينة، بل و حتى المتواجدين في الريف بعدهم الشاسع عن اتخاذ ما حولهم كألعاب، فكل لعبهم و ألعابهم جاهزة، تفقد كثيرا ذاك الرونق الطبيعي. إن الحياة المدنية تحيط الصغار بمساحات إسمنتية للأسف. كل ما يحتاجه الطفل موجود في الطبيعة، فهي الصديق الفعلي و الفعال له. بالتربة و الصلصال و ما يوجد من مواد…
الإثنين, 20 أيار 2019 10:05

أبناؤنا والكارتون

كتبه
عندما كان ابني "عمر" صغيرا كنت أبحث و زوجي له عن كارتون إسلامي هادف، و كنا نسأل هنا و هناك، و كان فقط عندي قناة الكويت الأولى و الثانية و وقت الكارتون فيها محدد ساعة أو أكثر فقط، وقتها كانت هذه المنتجات تباع أشرطة فيديو فقط و كنا نذهب للمكتبات الإسلامية و نشتريها منها: "سلام": قصة الطفل الذي وجد فيلاُ تائها في الغابة و عالجه و أحسن إليه؛ ثم خطفه اللّصوص و وصل لأن يكون في جيش أبرهة و رفض أن يهدم الكعبة لأنه فيل صالح؛ و كل الأفيال ماتت إلا هو و عاد لصديقه سلام مرة أخرى. و كان…
الأحد, 19 تشرين2/نوفمبر 2017 18:24

قلوب بريئة

كتبه
قالت الأم : كثيرا ما أقف مع نفسي لحظات أستشعر فيها نعم الله علي، و كنت أعدّ حب أبنائي الصغار لي و تقديرهم و احترامهم من أكبر النعم فأشكر المولى عز و جل كثيرا. و كانت أصغرهم في الخامسة من عمرها في طور التحضيري تشاغب قلبي بحبها الطفولي البريء، و كنت إذا غضبت منها لتصرف ما تسارع لإرضائي بأي شكل، فتحوز رضائي بعدما أعرفها بخطئها و أنهاها عن تصرفها المرفوض. و في هذا اليوم بالذات – تقول الأم – غضبت من ابنتي لتصرف بدر منها و أحست بخطئها فجاءت تعتذر كعادتها و قبلت اعتذارها و سامحتها بعدما بينت لها كالعادة…
الصفحة 1 من 7