قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus  


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisveccosassalabinnabilejeunemusulmansultan cerhso  wefaqdev iktab

تاريخ

حّالة فذّ، و مغامر جسور، و مُلاحظ دقيق، و مستشرق مُنصف. حياته قصيرة لكنها حفلت بالإنجازات الكبيرة. رحل إلي بلاد الشام، ثم بلاد النوبة، و كتب ملاحظاته عن البدو، و نشأة المملكة العربية السعودية، و انتهي برحلات في شبه جزيرة العرب. و عاد إلى مصر التي توفي فيها، و فتح “كنوزنا” الأثرية، فكان “رائداً” في وصف مدينة “البتراء” الأردنية، و معبد “أبي سمبل”. كما ترك وصفاً هاماً  ـ ضمن كثير مما وصف ـ  لكل ما له صلة بالخيل العربية الأصيلة، و الإبل النجيبة داخل جزيرة العرب و خارجها. يُعتبر الرحالة السويسري الأصل “يوهان لودفيج بوركهارت” (Johann Ludwig Burckhardt  1784ـ 1817)…
كتاب “أصوات من سربرنيتسا: روايات الناجين من الإبادة الجماعية البوسنية” من تأليف آن بيتريلا و حسن حسنوفيتش تناول المجزرة و شهادات الناجين، صدر في يوليو/تموز الجاري بالتزامن مع ذكري 26 لتلك المذبحة المروعة. 12/7/2021|آخر تحديث: 13/7/202112:17 AM (مكة المكرمة) توافق هذه الأيام الذكرى السنوية 26 لمذبحة سربرنيتسا التي قتل فيها أكثر من 8 آلاف مسلم بوسني -منهم الشيوخ و النساء و الأطفال- من قبل جيش صرب البوسنة، فيما اعتبر واحدة من أسوأ عمليات الإبادة الجماعية في القرن العشرين. في يوليو/تموز 1995، عندما سقطت المدينة الواقعة شرق البوسنة في أيدي القوات الصربية، فر قرابة 12 ألف رجل و فتى مسلم عبر…
ارتبطت نشأة الاستشراق وتطوره بظاهرتين كانت لهما أبعد الأثر في تحديد أولوياته وأجندته البحثية، الأولى ظاهرة التبشير بالديانة المسيحية في الديار الإسلامية؛ وهي المهمة التي تطلبت إدراكا لطبيعة الدين الإسلامي ومحاولة البحث عن الثغرات التي يمكن من خلالها توجيه الانتقادات إليه، وثانيهما الظاهرة الإمبريالية التي جعلت من فهم ثقافة الشعوب المحتلة ضرورة ملحة، وعلى مدار قرون خضع الاستشراق لمقتضيات هاتين الظاهرتين، غير أنه منذ انتصاف القرن التاسع عشر تقريبا أخذت الصفة العلمية للاستشراق في البروز أكثر من ذي قبل، وبدت النية متجهة لفهم الموضوعات الإسلامية فهما موضوعيا، وحدث ذلك التطور على يد المدرسة الألمانية الاستشراقية؛ ومرد ذلك أن ألمانيا لم…
مثَّلت الحروب الصليبية مرحلة حاسمة في تاريخ العلاقات بين الغرب الأوروبي والعالم الإسلامي، وظاهرةً احتلت حيزاً كبيراً من الخيال الشعبي من جهة، وتناولها أقلام كثير من الكتاب الغربيين والعرب بحثاً وتحليلاً من جهة أخرى. وكانت البداية الفعلية للحروب الصليبية في 27 نوفمبر/تشرين الثاني 1095، وذلك إثر خطبةِ ألقاها البابا أوربان الثاني في حشود المجتمعين بمؤتمر ديني في حقول مدينة كليرمونت الفرنسية، ووصل عددها لنحو 8 حملات عسكرية بين تاريخ أول حملة عام 1096 و1291، وهو العام الذي سقطت فيه مدينة عكا آخر الإمارات الصليبية بالمشرق، وقد تركت تلك الحملات صورةً نمطيةً في تاريخ العلاقة بين الغرب والمشرق العربي على وجه…
إلصاق صفات الضعف و الجهل و الدمار و الركود بأقوى دولة في العالم! و كما كان الانطباع الخاص بالتتريك مخلاً ” كما ذكرنا في المقال السابق 6 تعميمات مخلة تصف الدولة العثمانية بالإستعمار” فكذلك كانت الانطباعات الخاصة بالضعف و الجهل و الهزيمة و التراجع تعميمات نسيت أن الدولة العثمانية كانت “من أعظم الإمبراطوريات في التاريخ و أكبرها و أطولها عمراً”، و ما من شك أنها كانت سنة 1500 “أقوى دول العالم ربما باستثناء الصين”، و قد أثرت في مستقبل و أوضاع دول عديدة في الشرق و الغرب مثل دولة المماليك و الدولة الصفوية، و إمبراطورية الهابسبيرغ و روسيا القيصرية إلى زوال…
كان موضوع الفاعلية وتقديم نماذج قدوة حقيقة من مجتمعاتنا العربية والإسلامية شغلي الشاغل أثناء عملي في التدريس، وكنت أحاول البحث في سيرة النساء خاصة، بحكم تواجدي في مدرسة شرعية للبنات. أحد النماذج التي استوقفتني، وبهرتني حقيقة، كانت لالا فاطمة نسومر (لالا لفظ توقير باللغة الأمازيغية بمعنى السيدة)، التي فتحت عينها على الدنيا عام 1863م لتجد احتلال الفرنسيين لوطنها الجزائر، وترعرعت في جو العلم والدين والفاعلية، فأدركت عمق مأساة شعبها. ونظرًا للمكانة التي احتلتها بين أبناء قومها اتصل بها بعض زعماء الجزائر للمشاركة في الصفوف وتعبئة المواطنين بعد أن استولت القوات الفرنسية على سواحل وسهول المنطقة. شاركت لالا فاطمة في المعارك…
حدثنا في الجزء الأول عن دلالة الموقف العربي و ذكرنا اليمن و العراق، نتابع معًا باقي المواقف العربية و دلالاتها حيث سيكون محور حديثنا هنا: هو الموقف المصري من الثورة العربية الكبرى. الموقف المصري الحرب ضد الدولة العثمانية عندما دخلت الدولة العثمانية الحرب الكبرى إلى جانب دول الوسط دفاعًا عن وجودها ضد أطماع الحلفاء، قامت بريطانيا باتخاذ إجراءات مضادة منها إعلان الحماية على مصر و إنهاء السيادة العثمانية عليها و خلع الخديوي عباس حلمي بتهمة الميل للجانب المعادي و تنصيب حسين كامل صاحب الميول البريطانية سلطانًا على مصر، كما سخرت بريطانيا إمكانات مصر لخدمة المجهود الحربي البريطاني، و في ذلك يقول المؤرخ…
تساؤلات الشارع العربي والإسلامي ينتشر العجب بين قطاع واسع من الشعوب العربية  و المسلمة، من استمرار نهج المفاوضات لمدة عشرات السنين دون نتيجة عملية حتى الآن. و يستنكر المتعجبون هذا الاستمرار في ظل تعنت و توحش الجانب الصهيوني و مسايرة الراعي الأمريكي له بل مناصرته إياه، دون أن يكون للجانب الفلسطيني أي نصيب من المسايرة و المناصرة إلا على صعيد الكلام أحيانًا. و يعجز المواطن العادي المعني بقضية فلسطين عن تفسير هذه الظاهرة التي يرى فيها جريًا لا ينقطع خلف سراب و أوهام. شروط الحل الأمريكي و لفهم ذلك علينا في البداية أن نتذكر أن المفاوض يسمع في الغرف المغلقة…
القومية و أثرها في تحريف التاريخ (الطرح التاريخي الغربي المثالي) من بعد ظهور الدول القومية الحديثة الأوروبية إثر معاهدة ويستفاليا عام 1648 م، و على إثر الثورة الفرنسية أواخر القرن الثامن عشر، تولدت الفكرة القومية التي اصطنعت حدودًا وهمية تفصل بين الدول، و من ثمّ ضخت في ثقافة شعوبها فكرة اللغة المشتركة، فتفرعت من اللغة اللاتينية التي سادت أوروبا اللغات الأوروبية الحديثة (فرنسية و ألمانية و إسبانية و غيرها، و هذه اللغات لم تكن في حقيقتها إلا مجرد لهجاتٍ من اللغة اللاتينية)، و حتى بحثت كل حكومةٍ عن مذاهب دينية خاصة تتباين فيها و تميز دولتها عن بقية الدول الأوروبية،…
لا يمكننا حصر الفوائد التي نجنيها من قراءة تاريخنا الإسلامي، و لكن لحظتنا الراهنة ستجد فوائد جمة تناسب قضايانا الحاضرة الملحة، و منها: 1-دور العامل الخارجي في نهوض الأمم و علاقة ذلك بقوتها الداخلية في بداية نهوض الحضارة الإسلامية كان العالم اليوناني آفلاً بعد يقظته القديمة مما جعل الاستعارة منه و من غيره، كالفرس و الهنود الآفلين أيضاً، آمنة و غير قابلة للاستغلال من قوى خارجية هدامة، فلم يكن الإعجاب بفلسفة أرسطو مثلاً مؤدياً إلى صناعة طابور خامس أو أنظمة عميلة للإمبراطور البيزنطي الذي حاول النفاذ إلى المجتمع الإسلامي أثناء الفتنة الكبرى و لكن يقظة المسلمين و ضعف إمكاناته قطعا…
تحدث الكثير من الأدبيات عن بؤس حياة الفلاح في العصر العثماني و الضرائب الباهظة التي كانت تثقل كاهله، و لرؤية الأمر بصورة واقعية بعيداً عن التمجيد أو الانتقاص المخلين نطالع ما قاله المؤرخان جب وبوون في كتابهما النفيس “المجتمع الإسلامي و الغرب” في هذا الموضوع، بعدما شرعا في دراسة العصر العثماني بآراء مسبقة ما لبثت أن تبدلت “تبديلاً تاماً” كما يصرحان بنفسيهما بعد اطلاعهما على وثائق ذلك العصر:في الأناضول و أوروبا العثمانية “كانت حقوق الفلاحين و واجباتهم متوازنة توازناً جيداً” ص 64.وقع فقد الحقوق عند عدم الوفاء بالواجبات، إذ كانت حرية العمل ضيقة جداً، و كان الاقتصاد المحلي مكتفياً بذاته…
الصفحة 1 من 9