قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

نظـــــرات مشــــرقــــة

ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية.

الأحد, 11 شباط/فبراير 2018 11:26

قراءة في رواية " تختفي الطيور لتموت"

كتبه
كنت قد أعلنت من شهور علي صفحة فيسبوك موقع نظرات مشرقة كتابتي لهذه المقالة، بعد سنين طويلة أردت إسترجاع فترة كنت قارئة نهمة لروايات كانت بمثابة معالم في الطريق لعالم متقلب. أبدعت كولين ماك غوليغ، في التدقيق في أوضاع باتت مقرفة و رسمت بريشة حاذقة جزء من تاريخ أستراليا، عندما أهدتني صديقة قريبة الكتاب، كانت سعادتي كبيرة. أعجبتني الرواية مقروءة أكثر بكثير من مشاهدتي لحلقات المسلسل المبتسر. رافقتني لمدة طويلة الرواية و في قراءتي كنت أتمعن في الفصول المتوالية، مأخوذة بالشخصيات و تمثلت الشخصية المتسلطة لصاحبة المزرعة و كيف أن عملية توريث قلبت رأسا علي عقب مسيرة عائلة بأكملها و…
الأحد, 28 كانون2/يناير 2018 12:10

أنتظر منكم أن تحرروا فلسطين

كتبه
في يوم من أيام الماضي البعيد جدا، ذات صبيحة سمع الشاعر الراحل خليل حاوي عبر المذياع خبر إجتياح العدو الصهيوني للبنان، فلم يفكر لحظة واحدة و أخذ مسدس و قتل نفسه تاركا خلفه رسالة خالدة عبر فيها عن رفضه أن يعيش تحت حراب أبناء إسرائيل. في ديسمبر 2006 في آخر يوم قضيته في نيويورك و عند عودتي من جولة في مانهاتن حيث ذهبت إلي أرضية الصفر و وقفت لحظة تذكر لضحايا 11 سبتمبر 2001. حييت أرواحهم واحد واحد و طلبت منهم السماح رحلوا فجأة و بأبشع الطرق و لم يفهموا لماذا ؟ كما يقع من مئات السنين للمسلمين يوميا في…
الأحد, 21 كانون2/يناير 2018 08:17

في مطار جون فيتزجيرالد كنيدي

كتبه
ودعت سارة أختي التونسية و قد كنت احاول أن أحبس دموعي لئلا تتأثر أكثر مني باللحظة الهاربة منا. آخر إشارة من يدي، ثم إستدرت و أخذت مكاني في طابور المسافرين المغادرين لنيويورك متجهين إلي أوروبا في ديسمبر بارد. كانت السيدة الأمريكية أمامي منزعجة من طول الإنتظار للمرور علي الإجراءات الأمنية. فلاحظت لي بإبتسامة : -لماذا هناك فيه طابور واحد فقط ؟ لماذا ليس هناك فيه ثلاث طوابير امام أجهزة الأمن و هكذا كنا كسبنا الوقت، فطائرتي علي وشك الإقلاع ؟ قمت بالرد عليها بإبتسامة عريضة، قائلة لها : -فكرة جيدة، إقترحيها علي السادة رجال الأمن بعد قليل من فضلك. -مؤكد.…
الأحد, 14 كانون2/يناير 2018 19:55

الرئيس دونالد ترامب و حل الدولتين*

كتبه
سبق لي و أن بينت في مقالة كتبتها باللغة الفرنسية بعنوان "عبقرية الرئيس دونالد ترامب في السياسة الخارجية" أنني طيلة سباق الإنتخابات الرئاسية الأمريكية الأخيرة لم أتابع المرشح دونالد ترامب، فقد كنت من أنصار السيدة هيلاري كلينتون و قد بدأت أهتم به خطوة خطوة مباشرة بعد فوزه هذا و لم يكن مجهول لدي دونالد ترامب، فأنا علي دراية بشخصه بأعماله و بمشاريعه منذ نهاية الثمانينات و أول ما أوليته إهتمامي بعد فوزه : فكرة كانت تتردد في كواليس فريق عمله قبل و بعد الإنتخابات و هي التخلي عن حل الدولتين في فلسطين. يشهد الله الواحد الأحد أنني سعدت جدا لهذا…
الأحد, 07 كانون2/يناير 2018 02:48

مشيت علي الصراط قبل الموعد*

كتبه
Alumni Project competition 2017 USA Embassy Domestic Violence Winner Mrs Afaf Aniba in partnership with HDN Algeria   في 3 جويلية 2017 فزت بالشراكة مع المكتب الإستشاري شبكة التنمية البشرية الجزائري* بمنحة سفارة أمريكا بالجزائر لأطبق تكوين مكونين في مجال الوساطة و تحسيس ضحايا العنف الأسري بحقوقهم طبقا لقيم الإسلام و قوانين الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية. لم أكن أعلم حينها و أنا احتفل بالأمر مع أخواتي نوال قلال و مريم حفيظ أنني سأدخل جهنم الأرضية بمليء إرادتي لأكثر من ثلاثة أشهر ، المدة التي تعاقدت فيها مع الجهة الرسمية الأمريكية و التي تمتد بين 15 أكتوبر 2017 إلي 15 جانفي…
الأحد, 31 كانون1/ديسمبر 2017 07:31

مدرسة المستقبل : البيت الإلكتروني

كتبه
نحن نعيش في زمن جرب كل أنواع الحريات المنفلتة و كون أن المستقبل ملك المجتمعات المتخلقة أصحاب الهويات المهيمنة، فعلينا ان نفكر مليا في حل معضلات أخلاقية نعاني منها علي مستوي التعليم. كوني ضد الإختلاط بين الجنسين في مستويات المتوسط و الثانوي و الجامعي، و مع ضرورة الإرتقاء بأمة الإسلام علميا كان علي مستوي علوم الدين أو علوم الدنيا، فنحن نستطيع أن نجعل بفضل الثورة الرقمية من البيت مدرسة كاملة مكتملة و تحت رعاية الوالدين و إشرافهم. فلا نحتاج إلي إرسال بناتنا إلي اماكن تتعرضن فيها إلي غواية الذكور و لا أن ندفع بأولادنا لفتنة الإناث و بالمناسبة لازال في…
في الجزائر دولة العز و الكرامة، لدينا إعلام خاص جزائري يؤدي دور رائع في زرع الفتن علي حدود دولة الجزائر. يشهد الله، عندما أتناول بعض الصحف الواسعة الإنتشار أريد حرقها و رميها في سلة المهملات، و من العناوين : "فعل كذا المغرب الأقصي" و ها هي "مؤمرات المخزن و و و و و""الحزب المغربي فعل ذلك"  حسبي الله و نعم الوكيل من صحافة جزائرية مأجورة من أجل حفنة دنانير مستعدة لحرق المغرب الأقصي شعبا دولة و مجتمعا... مباراة كرة قدم بين مصر و الجزائر حولت بفعل فاعل من صحافة الفتنة و نشر البلبلة حادث الإعتداء علي بعض لاعبين جزائريين إلي…
الأحد, 17 كانون1/ديسمبر 2017 13:53

الصمت و الدعاء و إنتهي

كتبه
سحبت الستائر جانبا، شق قبة السحاب الكثيف خط أزرق من السماء، ففهمت أن العاصفة إنتهت و بدأ الغيث يهدأ لتسمع موسيقي زخات المطر تتساقط علي ممرات الحديقة، بيدها الأخري، الهاتف النقال يرن من دون رد. وضعت الجوال، و سرحت لحظات. ها أنها بعد عشرة أيام من إجراء عملية دقيقة لقريبتها. زارتها و سألت عنها بإنتظام لكن عودة ميساء المبكر للعمل أقلقها. فهي لم ترتاح، غادرت المستشفي يوم بعد العملية و صاحبة العمل ألزمتها بالرجوع إلي منصبها و هي التي في حاجة إلي راتبها، مسؤولة عن إخوانها و زوجها و إبنيها في عمر الجامعة، ماذا تفعل ؟  قبلت علي مضض و…
الأحد, 10 كانون1/ديسمبر 2017 14:02

هكذا يعود الغرب إلى أخلاق العفة

كتبه
هذه مشاهد أحد أواخر الأفلام الغربية التي تابعتها قبل 2003 تاريخ توقفي النهائي عن متابعة القنوات التلفزية طبقا لتعاليم ديني و إحتجاجا علي غزو العراق. و قد تعرض فيها المخرج الأمريكي آنذاك إلي المعضلة التي تعاني منها الشابة الأمريكية صاحبة المباديء و هي تعمل. سأل البطل فرانك و هو رئيس الكاتبة الشابة سندرا :  -سندرا هل لديك صديق ؟ فنظرت له كاتبته مشدوهة و لم تفهم الغرض من السؤال، فأجابته محتجة : -لا سيدي ليس لي صديق، إنما لماذا هذا السؤال ؟ سعد البطل جدا بخبر أن الشابة غير مرتبطة برجل، فحاول أن يكون طبيعيا و أجابها : -مجرد سؤال.…
الأحد, 03 كانون1/ديسمبر 2017 13:14

مقتطفات من مواقف زوجية و أسرية

كتبه
مشكلة زوجي أنه لا يعرف التعبير عن مشاعره و نحن متزوجين من خمسة سنوات. إبتسمت للزوجة الجزائرية و قلت لها : -الرجل الجزائري مشهور في الكون كله بكل قاراته الستة أنه رجل يجهل كيفية التعبير بالكلام عن مشاعره إلا أنه الرجل الوحيد في الكون الذي خاض حرب دامت 132 سنة ليهدي المرأة الجزائرية حريتها مع وطن حر ............................................... المشهد الثاني : كنت أستمع لشكاوي زوجة بإهتمام : -لا يكره شيء زوجي مثل المصاريف. -هل تعملي ؟ -لا، زوجي حقق لي الكفاف و الحمد لله. -جيد، قلت لها. فأبتسمت الزوجة الشابة و قالت لي : -إنما إختلفت مع زوجي البارحة عندما…
الأحد, 05 تشرين2/نوفمبر 2017 14:59

يوم في حياة الرئيس دونالد ترامب

كتبه
تنبيه : جل ما جاء في هذا النص من معلومات صحيح، قمت بالصياغة و التركيب اللغوي فقط و هذا السرد جاء قبل رحيل ستيف بانون كبير مستشاري الرئيس دونالد ترامب عن البيت الأبيض. يوم عادي للرئيس دونالد ترامب في مكتبه بالبيت الأبيض : سعد الرئيس بمشاركة زوجته السيدة ميلانيا و إبنه بارون تناول فطور الصباح، و دار الحديث بين الثلاث بعيدا عن السياسة. لاحظ لزوجته في آخر فطور الصباح : -لا تنزعجي مما كتب علي الكعب العال لأحذيتك و أنت حرة في إرتداء ما تريدين.إبتسمت السيدة ميلانيا و قالت له : -مديرة مكتبي لاحظت لي أن الصحافيين يطالبونني بأن أشتري…
الصفحة 1 من 16