قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

dathenألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisveccosassalabinnabilejeunemusulmansultan cerhso  wefaqdev iktab
الإثنين, 29 حزيران/يونيو 2020 04:29

لا بد من رحيل الرئيس الأسد عبر إنتخابات نظيفة

كتبه  عفاف عنيبة
لا بد من رحيل الرئيس الأسد عبر إنتخابات نظيفة

مشكلة الوضع في قلب الشام أن لا أحد أدرك عزم صقور واشنطن و تل أبيب  علي تحييد إيران و بشكل نهائي و هم يقرعون طبول الحرب علي اشدها و لعلم هؤلاء لا يعد الرئيس ترامب من صقور واشنطن بل هو محاصر و رهينة بين أيدي المتشددين الصهاينة ممن كسبوا الحرب علي العالم العربي الإسلامي بعد ما جروا كل دوله لإتفاقيات كامب دافيد و وقع قادة العرب علي الإعتراف بحق إسرائيل في الوجود الأبدي و هو يفي بما وعد به الصقور في منظمة إيباك الإسرائيلية.

أقول اليمين و اليسار في فلسطين المحتلة هم الآن يقومون بضم نهائيا الضفة الغربية إلي إسرائيل العظمي و آخر بلد مسلم صامد في وجه الصهيونية العالمية : إيران و هم مصممين علي الإطاحة بها و جون بولتون إعترف بذلك في كتابه المليء بالأكاذيب و الإفتراءات علي الرئيس ترامب الذي ندم أشد الندم علي توظيفه لخائن للعهد...

ما لم يفهمه الرئيس الأسد و البعض أن سوريا لا تساوي جناح بعوضة عند قتلة الأنبياء و الشعوب لهذا عليه أن يدرك أنه آن الوقت للتنازل عن الحكم و القبول بحد أدني من التوافق مع أطياف المعارضة السورية لرجوع ملايين من اللاجئين السوري، فالعالم ما بعد كورونا ليس العالم ما قبله و من يدفع الثمن هم الشعوب ...

حان الوقت للرئيس الأسد أن يدرك أهمية رحيله عبر إنتخبات شفافة و نزيهة و ترك جيل جديد يأخذ بيد شعبه في سوريا موحدة.

لم تعد تحتمل شعوب فساد الطبقة السياسية لدولها و سوريا بالذات كان هناك فيه خنق عجيب للحريات و الرأي المخالف، إيران سبق و أن نصحتك بفتح المجال السياسي و هذا قبل 2008 و لكنك لم تسمع نصيحة حليفك الإيراني و الآن جاء الدور علي إيران فمسألة إحتلالها هي مسألة وقت لا أكثر ...

صقور الصهاينة مصرين علي تصفية حسابهم مع إيران و إزاحة آخر خطر علي وجود الغدة السرطانية في فلسطين أجدد و أكرر للمرة المليار إيران موضوعة علي القائمة و ستدمر و انت سيدي الرئيس الأسد بإصرارك في البقاء في الكرسي تعجل في نهاية حليفك الإيراني الذي إستنزفت قواه و هو يدعمك طيلة محنة ربيع عربي أقرب لجنون الشعوب و كفرها بقادتها لتجبرهم...

أكرر إن لم تحكم عقلك و تنسحب من الساحة بشرف فأنت ميت و كل من يدورون في فلكك لأن جماعة الصقور ليس لديهم ما يخسرونه و أصبحوا يتقززون من عدد اللاجئين السوريين عبر دول العالم و ليس لديهم أي إستعداد لتحمل التبعات المادية للإعتناء باللاجئين السوريين...

كفانا تعنت كفانا بقاء في الكراسي علي حساب جماجم الشعوب كفانا إنحياز إلي فئة من الشعب ضد الأخري كفانا الظهور بمظهر الملاك نحن في الجزائر حقنا الدماء و إجتزنا أصعب مرحلة من مراحل المؤامرة و فتحنا المجال للرأي المخالف و بقينا علي موقفنا الصامد في وجه الصهيونية لا إعتراف بحق إسرائيل في الوجود و من يسند القادة هو الشعب الجزائري المستعد للموت لتحرير كل فلسطين نحن لم نتعنت و إعترفنا بوجود فساد و قيادتنا لم تدعي العصمة ...

فرجاءا سيد الرئيس الأسد أنت تعرف جيدا مصير صدام حسين و عملية نوعية من الطيران الإسرائيلي  تطيح بك لا محالة في بحر ساعة 

اللهم إشهد فقد بلغت.......

قراءة 64 مرات آخر تعديل على الجمعة, 03 تموز/يوليو 2020 07:36

رأيك في الموضوع

{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ } سورة ق الآية 18