قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab
الإثنين, 12 آذار/مارس 2012 07:47

مغاربة نحن

 

 

قبل أن نكون موريتانيين مغربيين جزائريين تونسيين و ليبيين، نحن مغاربة. ننتمي إلي فضاء شاسع يمتد من البحر الأبيض المتوسط شمالا إلي أعماق دول الساحل جنوبا و من صحراء مصر شرقا إلي المحيط الأطلسي غربا. هذا فضاء جمعنا علي مر القرون و الحضارات التي توالت علي ترابنا، رسخت الشعور المشترك لدينا جميعا و مهما كانت الإدعاءات و الإفتراءات و الأكاذيب، إنتماءنا أقوي و أكبر من كل ذلك.

فما يوحدنا يجعلنا علي يقين بأننا أبناء مصير واحد. ما نكنه لبعضنا البعض أثبتت الأيام أنه صادق و نابع من  وعي عميق، فنحن نعول علي بعضنا البعض أولا و قبل كل شيء، هكذا فعل التونسيين مع إخوانهم الجزائريين اللاجئين في تونس إبان عهد الإستدمار.