قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab

نظـــــرات مشــــرقــــة

ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية.

الخميس, 25 نيسان/أبريل 2019 11:24

إعلام الكذب و التلفيق

كتبه
من عادتي عدم تصديق نشرات الأخبار المتوالية هنا و هناك، تعلمت شيئا فشيئا التعامل بحذر شديد مع إعلام همه كل شيء إلا خدمة الرأي العام بل نحن في حالة برمجة دائمة من قنوات و أطراف مشبوهة. "تشكيل الوعي والرأي العام على فرضيات واحتمالات وتكهنات يعني عبثا مباشرا وصريحا بحق المجتمع المتلقي في الحقيقة"*فقد غدي من الصعب جدا أن نميز بين الغث و السمين، بين الحقيقة و الفبركة، ما السبب في ذلك ؟ إصرار البعض علي ركوب الموجة و تبني الإنتهازية كموقف إفتتاحي عوض تقصي الحقائق، كان مكلفا للغاية. نحن يوميا نتعرض لغسل دماغ بموجب أخبار لفقت تلفيق، فنشعر بسخط و…
الخميس, 18 نيسان/أبريل 2019 15:52

يحدونا الأمل في غفران الله

كتبه
نحن علي بعد أيام من رمضان الشهر الفضيل و كالعادة تنتابنا مشاعر و إنفعالات عديدة بمناسبة حلول هذه الشهر المميز في التاريخ الهجري. نريد أن تكون أيام الصوم لحظات نتقاسمها جميعا و الأمل يحدونا في غفران الله و رحمته. فلنجتهد في العبادة و لنتصدق بالإبتسامة و الجهد و المال من أجل إسعاد إخواننا في العقيدة و الإنسانية. كثيرون بيننا و بعيدا عنا يعيشون معيشة ضنكا، و لا سبيل لهم إلا الصبر و الإحتساب و بإمكان كل أحد أن يقف علي معاناة الفقير و المحتاج في هذا الشهر بالذات و عوض أن يبذر ماله في أنواع المأكولات و عرض الأطباق لم…
الخميس, 11 نيسان/أبريل 2019 18:00

يقول و أنا أريد...

كتبه
عندما أجلس لزوجة متبرمة من زوجها، أول خطاب أسمعه منها، ما يلي : يقول لي الزوج و يقول و يقول و أنا أريد... فأضطر لمقاطعتها بلباقة لأسئلها : -كنت أعتقد ان مراد زوجك الكريم هو مرادك و إلا لماذا قبلت به زوجا ؟ فتبتسم الزوجة لتسترسل في الكلام : "هناك سوء فهم علي ما يبدو أختي، ليس كل ما يتمناه الزوج ترغب فيه الزوجة. أحيانا نتصادم و عندما ينشب خلاف يظهر إلي العيان إختلاف وجهات النظر بين الزوج و الزوجة، فمثلا تجربتي و خبرتي في الحياة، ليس خبرته هو. و هذا يؤرقني لأنه دائما ما يخاطبني هكذا : أنت لم…
الخميس, 04 نيسان/أبريل 2019 16:16

كيف نأخلق التكنولوجيا ؟

كتبه
   "من الواضح أن الإسلام يحوي في داخله القدرة علي أن يتحول إلي قوة تحديث كبيرة. ففي فترة إمتدت بين عامي 750 و 1500 تقريبا، مثل الإسلام كما قال المؤرخ فيليب كورتن "مركز الحضارة للعالم القديم كله". و حمل ارخبيل من المدن الكوزموبوليتانية الخاضعة للسيطرة الإسلامية و الممتدة من بغداد إلي دمشق إلي القاهرة إلي قرطبة في إسبانيا، أفكارا و منتجات لم يجارها أحد في ذلك العصر."* هذا رأي مفكر يهودي أمريكي جويل كوتكن في سهم الحضارة الإسلامية و الذي ضمنه كتابه "القبائل"، و نحن نعيش نهايات عصر الإنحطاط في عالمنا العربي الإسلامي و بداية تململ نتمناه بذور إنبعاث لأمة…
في مقالته الفصل الأول من مبحثه بعنوان "الإنسان كلا و عدلا" للمفكر السوري السيد جودت سعيد، إستوقفتني فقرة جديرة بأن نناقشها في هذه السطور و تبيان مدي أهميتها في عالم عربي إسلامي إفتقد أسباب التلاحم و التوافق علي قواسم مشتركة تعينه علي تجاوز مرحلة اللافعالية التي هو عليها منذ خروجه من دائرة الإستدمار المباشر، ها هي الفقرة : "يساهم في فعالية الفرد جانبان : 1 - جانب ما يبذله الفرد من جهد شخصي في جعل سلوكه مطابقاً مع مُثُل المجتمع الذييعيش فيه و يكون ذلك بالضغط على نفسه في ترك رغائبه الشخصية التي لا تتلاءم معمطالب المجتمع، و يحمل نفسه على…
الخميس, 21 آذار/مارس 2019 19:26

الهوي لم يبني حضارة

كتبه
أبدأ هذه المقالة بإفتتاحية موقع نظرات مشرقة و التي أتت علي لسان مفكرنا الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله رحمة واسعة :" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. " فصراع الخير و الشر مستمر إلي يوم طي السجل و قيام يوم الحساب، و عملية التغيير المرجوة نعني بها الطموح إلي تحقيق تصور و…
الجمعة, 15 آذار/مارس 2019 18:23

عندما يكذب الصادق...

كتبه
كنت منشغلة بكتابة مقالة، و فجأة تذكرت مقطع من قصة قال فيها البطل : "عندما أكذب يصدقني الناس و حينما أصدق، خلاف ذلك، ما بهم ؟" الناس بهم المصالح و حكاية المثل لا تسد رمق و لا تبني بيت، و حظوظ الكذاب أكبر من ذلك الإنسان المستقيم. هذا و قرأت لأديبة أستاذة في الثانوي، "كم يصعب علي الرد علي تساؤلات تلاميذ بالقول لهم، أحيانا لا نستطيع أن نصدق تماما، لهذا قليل من تزويق الحقيقة لا يضر." بينما واقع الحال يقول أنه لا ينفع تجميل حقيقة قبيحة و جعل من الحق غول لا يخدم إلا الأشرار. نحن لم نتخلف لأننا نصدق…
السبت, 09 آذار/مارس 2019 09:51

الطلاق لا يعني التخلي عن الأبوة

كتبه
الطلاق إنفصال زوجين لتعذر أسباب دوام زواجهما و في هذا السياق حفظ ديننا الحنيف حقوق كل طرف و أولهم أبناء هذه الزيجة. فكيف نصبح و نمسي علي مآسي حقيقية يدفع ثمنها أطفال أبرياء و هذا من جراء إختفاء الأب من حياتهم بعد طلاقه من أمهم ؟؟؟ و هل يصح تبرير ذلك ؟ أبدا، فأي كان عذر الأب فهو غير مقبول. لن نتكلم عن تهربه من دفع النفقة فقط، لنتصور هناك آباء يدفعون رشوة لئلا يسددون النفقة، فماذا عن دورهم في حياة أبناءهم بعد الإنفصال ؟ مشكلة المشكلات أن تحاول إفهام طفل غياب أبيه، طبعا لن يفهم و يصعب عليه أن…
السبت, 09 آذار/مارس 2019 09:48

هكذا يرفضون مساواة الفجور

كتبه
كوني مناضلة حقوق إنسان منذ أكثر من عشرين سنة، إطلعت علي كم لابأس به من تقارير إنتهاكات حقوق الإنسان و أحد أهم الملفات التي جذبت إنتباهي كيف تناضل نسوة غربيات من أجل مساواة الفجور. فإذا بمنظمات دولية مثل Human Right Watch تنشر تقارير حول التمييز ضد المرأة في مجال العمل و أرد لكم هنا قارئاتي المسلمات ممن تؤمن بمساواة الفجور مع الرجل هذه الفقرة من تقرير دولي حول التمييز الذي يمارسه الجيش الأمريكي ضد المجندات الأمريكيات و اللواتي تتعرضن لجريمة الإغتصاب، فجل الشكاوي التي ترفعها للقضاء طمعا في إنصاف تقابل بلامبالاة بل يعاملها رئيسها في العمل بإزدراء و ينزع عنها…
السبت, 02 آذار/مارس 2019 20:39

ماذا نعني بالمعارضة البناءة ؟

كتبه
لا أعد حركية حزب معارض عند كل موعد إنتخابي بمعارضة سياسية واعية و بناءة. المواطن ليس في حاجة إلي أسماء براقة و إلي قائمة من الشعارات و كم من الخطابات الرنانة. يريد المواطن أن يسترد صنع القرار ممن يراهم غير قادرين علي مواصلة مسيرة أمة تعبت إلي حد المرض من طغيان العنصر الفاسد و المال الفاسد في تقرير مصيرها. هذا و ماذا نعني بالمعارضة البناءة ؟ أولا و قبل كل شيء، لدينا دستور سيادي و ما علينا كمواطنين إلا تفعيل مواده لنرتاح من شغب و و وجع رأس المعارضة. ماذا يفعل بلد مثل الجزائر بأكثر من 30 حزب و عدد…
السبت, 02 آذار/مارس 2019 20:36

جريمة تكبر قلم...

كتبه
كنت أقرا بنهم قصة "جريمة في ميزابيتوميا". كم تبدو لغة أغاتا كريستي قاطعة كالسكين وهي تروي تفاصيل جريمة علي لسان ممرضة محترفة. غير أنني هذه المرة لم أعيد قراءة الرواية بغية تذكرها بعد مضي أكثر من عشرين سنة من مطالعتي لها. كنت أبحث عن تلك الملاحظات المغلفة بنبرة إحتقار متعالية، و بالفعل عثرت علي عدة مشاهد وصفية تستعرض فيها الليدي كريستي رؤيتها للشرق المسلم. "يجب أن تصرخي، لا يفهم العرب إذا ما تحدثنا معهم بصوت عادي."!!!!! " بدت لنا (مدينة الحسينية) من الضفة الأخري للنهر منتصبة أمامنا بيضاء ساحرة بمآذنها العديدة. إلا أننا و بعد مرورنا علي الجسر و دخولنا…
الصفحة 1 من 19