قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus  


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

e12988e3c24d1d14f82d448fcde4aff2 

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisassalacerhso  wefaqdev iktab

تاريخ

1-دور العامل الخارجي في نهوض الأمم وعلاقة ذلك بقوتها الداخلية في بداية نهوض الحضارة الإسلامية كان العالم اليوناني آفلاً بعد يقظته القديمة مما جعل الاستعارة منه و من غيره، كالفرس و الهنود الآفلين أيضاً، آمنة وغير قابلة للاستغلال من قوى خارجية هدامة، فلم يكن الإعجاب بفلسفة أرسطو مثلاً مؤدياً إلى صناعة طابور خامس أو أنظمة عميلة للإمبراطور البيزنطي الذي حاول النفاذ إلى المجتمع الإسلامي أثناء الفتنة الكبرى ولكن يقظة المسلمين وضعف إمكاناته قطعا عليه الطريق، ورغم الجهود الهدامة التي كان يبذلها أتباع الحضارة البيزنطية داخل المجتمع الإسلامي، كدور سرجون بن منصور أبي القديس يوحنا الدمشقي، فإن ذلك كان يغلف بقناع…
تمهيد: تمثل قضية الصراع العربي الإسرائيلي عاملا أساسيا و محوريا في مسار العلاقات العربية التركية، فقد تأرجح الموقف التركي منها بين التأييد و الحياد على حسب الظروف الدولية و الإقليمية، و على حسب المصالح القومية التركية في المنطقة و التي ترتبط بشكل كبير بالمصالح الأمريكية. و أحاول في هذه الدراسة أن أسلط الضوء على جزء من تاريخ القضية و مواقف تركيا منها، و بشكل أخص في النصف الثاني من القرن التاسع عشر حين بدأت سياسة تهويد فلسطين. كما أن فترة الحكومة  الاتحادية ابتداء من عام 1908 تعد مرحلة مفصلية في الموضوع، فحينذاك اتبع الأتراك سياسة التتريك القائمة على سيطرة العنصر الطوراني…
قد أعلن قيام الجمهورية التركية، و بذلك طويت صفحة بدأت مسيرتها منذ وصل الرسول صلى الله عليه و سلم إلى المدينة المنورة و أقام أول دولة إسلامية لتستمرّ بعد وفاته حاملة اسم الخلافة لتكون رمز وحدة الأمة الإسلامية و راعية شؤونها الدينية و الدنيوية فلم يكن للمسلمين جنسية إلا هي و لا عرفوا دولاً قومية و لا انضووا تحت رايات جاهلية حتى احتلّ الغربيون معظم البلاد الإسلامية و عملوا على إزالة هذا الرمز الّذي يمثّل قوة المسلمين حتى في حالات الضعف التي آل إليها في القرون المتأخّرة... و حدث ما لم يكن يتصوّره مسلم، فقد تولّى مصطفى كمال مهمة إلغاء…
التاريخ كلمة تتردد على أسماعنا يوميًّا، و يتناقلها العامة و الخاصة من الناس، و تعقد لها الدول الندوات و الملتقيات، و تطبع فيها مئات الكتب و المنشورات، لكن المتأمل في درجة وعي أمتنا بأهمية التاريخ فإنه يجد نتائج مخالفة تمامًا، لدعوى أهمية التاريخ في حياتنا، فهل ندرك معنى التاريخ حقيقة، أم أن فهمنا لهذا العلم لا يزال سطحيًّا لدرجة ارتباطه في الوعي الجمعي للأمة بحوادث و تواريخ معينة تحفظ و تردد في مناسبات معينة لا أقل و لا أكثر، ترديدًا يابسًا يفتقد للوعي و لروح الأصالة و العمق في التناول و الطرح والاستفادة، و قد عرف أسلافنا أهمية التاريخ فأبدعوا…
إن كتاب “دور السلطان عبد الحميد الثاني في تسهيل السيطرة الصهيونية على فلسطين” للدكتورة فدوى نصيرات من منشورات مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت 2014، هو ذروة ما تم تأليفه في الهجوم على السلطان و موقفه من الصهيونية، و هو مليء بالمعلومات غير الصحيحة، و التحليلات غير الدقيقة، و الازدواجية في الطرح، و تطويع الحقائق لتتلاءم مع نتائج مسبقة أعدت سلفًا في سبيل التوظيف السياسي و ليس الهدف العلمي الأكاديمي. الافتراء والرد و على كل حال ليس هذا هو مكان الرد عليه فقد أفردت لذلك دراسة خاصة (نظرات في كتاب دور السلطان عبد الحميد في تسهيل السيطرة الصهيونية على فلسطين)…
بدلًا من العمل بعكس إرادة الأعداء  و محاولة دعم الجبهة المتحدة ضد الصهاينة و تحسين أدائها كما يقتضي العقل و البديهة و اعتراف الأعداء أنفسهم، يخرج علينا من يفلسف التجزئة و ينظّرها في خدمة واضحة لما يتمناه الأعداء لأحوالنا. يقولون: دعوا الشعب الفلسطيني يحل مشكلته بنفسه دون وصاية عروبية و إسلامية.   هذا القول هو ما يروجه دعاة الواقعية و العقلانية بعيداً عما يسموه «الأيديولوجيات» التي لم تجلب لنا سوى الخسارة، و لكن، هل يمكن للشعب الفلسطيني أن يحل مشكلته بنفسه؟ إن هذا الكلام يخالف الفطرة و الواقع فضلًا عن مسلمات العقل و الدين و هو يتخذ من بؤس الواقع…
هل كانت لعبان نزعة جهوية ؟ بعث عبان و المشاركون في مؤتمر الصومام، في غمرة الحرب عام 1956، رسالة إلي فيدرالية فرنسا التابعة لجبهة التحرير الوطني، يدينون فيها بشدة"العناصر الموالية للبربرية و المصالية و غيرهم من المناهضين للثورة الذين يواصلون أعمال التخريب و التقسيم ضد الجالية الجزائرية المهاجرة"(راجع آن ماري لوانشي،صالح لوانشي، مسيرة مناضل).Parcours d’un militant)دار دحلب للنشر الجزائر. و هذه الرسالة تحطم الأطروحة التي تنسب إلي عبان النزعة الجهوية و هي الأطروحة التي تتعارض تماما مع تمسكه الشديد بالوحدة الوطنية غير المنفصمة و التي ما فتيء يدافع عنها . و علي الرغم من أن  عبان تكون باللغة الفرنسية فقد…
أرد هذه الفقرة الطويلة من كتاب "الرئيس بن يوسف بن خدة شهادات و مواقف" دار نشر الأمة طبعة 1425/2007 رغبة مني في إجلاء بعض الحقائق علي لسان من شهدوا    الثورة و لعبوا فيها دورا و ممن توفرت فيهم شروط الصدق و الأمانة و الموضوعية في نقل الحقائق و الوقائع التي عايشوها. سنطلع في هذه الفقرة علي شخصية البطل عبان رمضان رحمه الله و غفر الله له، إنني ممن تعتقد بأن الثورة الجزائرية لم تكن مثالية و شابتها الكثير من عيوب و أطماع و النفس الأمارة بالسوء. فكثيرون ممن خاضوا حرب التحرير كانوا مقاتلون من أجل الحرية و لا نستطيع…
ومن المعروف أن زيارة بولس إلى دمشق كانت نحو عام ٤٠ م أي في العام الأخير من حكم الحارث الرابع. ولكن طبيعة وجود الأنباط والحاكم النبطي في دمشق ما تزال مثار جدل بين الباحثين ولعل عودة دمشق إلى الأنباط كانت بموافقة الرومان. يتميز عهد الحارث الرابع بحركة عمرانية واسعة تركزت في المقام الأول حول القسم الجنوبي من المملكة. فقد أصبحت المستوطنة النبطية في مدائن صالح (هجرا أو إجرا Hegra) إحدى مدن الأنباط الكبرى، ويمكن مقارنة مدافنها الصخرية بمدافن البتراء. وهي تحمل نقوشاً تنتمي كلها إلى القرن الأول الميلادي وغالبيتها تعود إلى النصف الأول من ذلك القرن. ويبدو أن الحارث قام…
عملة سكها الملك الحارث الثاني وتحمل صورة الإلهة أثينا على اليمين وإلهة النصر نيكى على اليسار ثم تسلم العرش الحارث الثالث (٨٧-٦٢ ق.م) الذي قطف ثمار انتصار أخيه على الملك السلوقي. فوسع ممتلكاته ولبى استغاثة أهل دمشق الذين سئموا المنازعات على العرش السلوقي، كما أرادوا التخلص من تعديات العرب الأيطوريِّين في منطقة جبال لبنان الشرقية فدخلت جيوشه مدينة دمشق سنة ٨٥ ق.م التي ظلت تابعة للمملكة النبطية ما يقرب من ١٥ سنة.وقد ضرب فيها الحارث سلسلة من النقود النبطية تخليداً لحكمه، وهي الأولى التي تحمل شعاراً سلوقياً، ولكن ليس بالآرامية وإنما بالإغريقية وعليها اسم الملك النبطي وصورته كما يظهر عليها…
ملوك الأنباط:الحارث (أو الحارثة) اسم عربي شاع عند الأنباط، وحمله أربعة من ملوكهم حتى إن بعض الباحثين رأى فيه لقباً ملكياً يشبه لقب فرعون عند المصريين أو قيصر عند الرومان.وقد ورد في النصوص النبطية بصيغة (ح ر ت ت أي حارثة) وفي المصادر الإغريقية بصيغة (Arethas أو Aretas). ويبدو أن الحارث (الأول) كان أول ملك نبطي وصلنا اسمه، لذلك دعاه الباحثون الأول، وأنه حكم نحو سنة ١٦٩ ق.م، ولعله الحارث نفسه الذي ورد في نقش وجد في منطقة النقب وهذا نصه: « هذا هو الموضع الذي أقامه عبد نثيرو لحياة حارثة ملك النبط (نبطو)»، والذي ذكره سفر المكابيِّين الثاني على…
الصفحة 1 من 12