قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahbinbadisveccosassalabinnabilejeunemusulmansultan cerhso  wefaqdev iktab
الخميس, 14 كانون2/يناير 2016 08:11

نتائج إجتماع هيئة تحرير موقع عفاف عنيبة.نت

كتبه  هيئة تحرير الموقع
قيم الموضوع
(0 أصوات)
نتائج إجتماع هيئة تحرير موقع عفاف عنيبة.نت

بعد إنعقاد إجتماع هيئة تحرير الموقع، ها هي النتائج التي تمخضت عنه :

*في أول مارس 2016 يتغير إسم موقع عفاف عنيبة إلي عنوان يخدم الهدف الأسمي الذي تأسس من أجله و هو صنع الفرد المسلم الفاعل.

*بالنظر إلي الإمكانيات المتواضعة لصاحبة الموقع و مؤسسته، قررنا بالإجماع إبتداءا من 1 مارس القادم إن شاء الله و لعامين متتاليين تنظيم مسابقة شهرية لاختيار أفضل مقالة يرسلها لنا القراء الكرام في اللغات الثلاث العربية الإنجليزية و الفرنسية و تخصيص مبلغ ألفين دينار لهذه المقالة التي يجب أن لا تتعدي كلماتها صفحة واحدة حجم ورد WoRD

*إهداء كل ستة أشهر كتاب واحد لأفضل قاريء تابع محتوي الموقع بالتقييم و التعليق و هذا علي مدي العامين المقبلين إن شاء الله و سنجتهد لإهداء له الكتاب الذي يرغب في قراءته و لم يتمكن من شراءه إن شاء الله و طبعا بحسب إمكاناتنا المادية و نعني بإمكاناتنا إمكانات السيدة عفاف عنيبة المادية، فكل ما في الموقع تنفق عليه المشرفة العامة علي الموقع و نحن أعضاء هيئة التحرير نشارك في سبيل الله بجهدنا العلمي و المعرفي.

*الإشراف العام للموقع سيكون للسيدة عفاف عنيبة.

*رئيس التحرير سيتقاضي مبلغا رمزيا مرة واحدة في العام  بقيمة عشرة آلاف دينار و سينتخب من أعضاء هيئة التحرير و هذا علي اساس أنه يعمل مرة واحدة فقط في الأسبوع أي 52 يوما في كل العام و لمدة لا تتعدي ساعتين.

*توسيع هيئة التحرير للعمل متطوعين إلي كل الأقلام العربية و الجزائرية التي تنتظم في الكتابة في الموقع و علي رأسهم الداعية الفاضلة أستاذتنا رقية القضاة و أستاذنا الفاضل السيد محمد شعبان صوان من شام العزة و الكرامة.

*سنتشاور مع كل الأقلام الكريمة و الأمينة التي تتعامل معنا حول الإجراءات الإدارية للإنضمام إلي هيئة تحرير الموقع و التشاور مع كل واحد منهم و معرفة مدي إمكانية تعاونهم معنا.

*نطلب من الآن من القراء الكرام بإرسال مقالاتهم إلي هذا العنوان الإداري للموقع.عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته." target="_blank">afafanibaidaratsite@gmail.com

*لأعضاء هيئة تحرير الموقع سنفتح لهم عنوان إلكتروني خاص بهم ليتمكنوا من التواصل فيما بينهم و العمل فيما بينهم، طبعا كل هذا يتم بعد التشاور معهم.

*العمود الفقري للموقع سيبقي أستاذتنا الفاضلة السيدة أمال حملاوي السائحي التي نعترف لها جميعا بأنها ضحت من أجل الموقع تضحيات جسام، فقد أعطت من صحتها و وقتها و راحتها و هي مستشارة و الساعد الأساسي للمشرفة العامة السيدة عفاف عنيبة.

*نطلب من القراء الكرام متابعة كل جديد عبر مساحة الإعلانات التي أحدثناها في الموقع و التي نضمنها أيضا صفحة الفيسبوك للموقع.

*فرصة لنا لنبارك جهود كل قلم أثري الموقع منذ إنطلاقته إلي يومنا هذا، القائمة طويلة و لكم جميعا نقول "وفقكم الله، فخورين بكم، و إن شاء الله تفوزوا برضوان الله تعالي و جنة الفردوس الأعلي."

*لقراءنا الكرام، العرفان العميق و خالص تقديرنا لدوركم القيم و إن شاء الله سيتيح لكم الموقع تفعيل دوركم بإنتظار التغيير الشامل الذي سيعرفه في النصف الثاني من عام 2018.

هيئة تحرير الموقع عفاف عنيبة.نت

 

 

نترك الكلمة للسيدة عفاف عنيبة

 

 السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

حان الوقت لنسلم المشعل لجيل سيرث أمة الإسلام.

عهد مني أن أضمن استقلالية تمويل الموقع بإذنه تعالي، صدقا يعجز اللسان عن وصف عون الله و مدده و سند عباده الأخيار.

بارك الله فيكم

بسم الله الرحمن الرحيم

"إن الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم" الآية 11 من سورة الرعد

في آمان الله و حفظه

عفاف عنيبة

قراءة 1479 مرات آخر تعديل على الخميس, 25 أيار 2017 13:49

رأيك في الموضوع

{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ } سورة ق الآية 18