قال الله تعالى

 {  إِنَّ اللَّــهَ لا يُغَيِّــرُ مَـا بِقَــوْمٍ حَتَّــى يُـغَيِّـــرُوا مَــا بِــأَنْــفُسِــــهِـمْ  }

سورة  الرعد  .  الآيـة   :   11

ahlaa

" ليست المشكلة أن نعلم المسلم عقيدة هو يملكها، و إنما المهم أن نرد إلي هذه العقيدة فاعليتها و قوتها الإيجابية و تأثيرها الإجتماعي و في كلمة واحدة : إن مشكلتنا ليست في أن نبرهن للمسلم علي وجود الله بقدر ما هي في أن نشعره بوجوده و نملأ به نفسه، بإعتباره مصدرا للطاقة. "
-  المفكر الجزائري المسلم الراحل الأستاذ مالك بن نبي رحمه الله  -

image-home

لنكتب أحرفا من النور،quot لنستخرج كنوزا من المعرفة و الإبداع و العلم و الأفكار

الأديبــــة عفــــاف عنيبـــة

السيـــرة الذاتيـــةالسيـــرة الذاتيـــة

أخبـــار ونشـــاطـــاتأخبـــار ونشـــاطـــات 

اصــــدارات الكـــــاتبــةاصــــدارات الكـــــاتبــة

تـــواصـــل معنــــــاتـــواصـــل معنــــــا


تابعنا على شبـكات التواصـل الاجتماعيـة

 twitterlinkedinflickrfacebook   googleplus 


إبحـث في الموقـع ...

  1. أحدث التعليــقات
  2. الأكثــر تعليقا

ألبــــوم الصــــور

مواقــع مفيـــدة

rasoulallahaomabinbadisbassairveccosassalachihabbinnabilejeunemusulmansultan cerhso shamela wefaqdev iktab
الأحد, 25 تشرين2/نوفمبر 2018 16:44

المولد

كتبه  الأستاذ عبد القدوس القضاة من الأردن الشقيق
قيم الموضوع
(0 أصوات)
المولد

صفا لك الحرف لا أمتا و لا عوجا

وعدت للقلب تدعوه لحجة

فأي معني حبه الروح إذ عرجا

بانت سعاد فما أبقت له حججا

ما كنت عيا و في أهليك ناطقة

رعت عليا و منهاجا لمن نهجا

لكنك انتبذت يمناك دونهم
حرفا بكل غموض الكون قد مزجا

هدهد يراعك تلق الصبح مؤتلقا
بالروح جبريل و الأملاك مبتهجا

تراهم العين ما انزاحت غشاوتها
و من غشته تراه ضيقا حرجا

شتان، نفس على الإقبال مشرعة
و النور يصبحها من كأسه وهجا

و باسر ساجلته الطير من فرح
فغض حبا و ما أبدا و ما لهجا

النور للصب مجذوبا على رغب
فارغب إليه تصب من غصة فرجا

محمد نهر الإمداد ما انقطعت
سوابغ النور من كفيه منبلجا

يهدي و ما كان غيبا أن تغيب به
الغيوب أم كيف نستهدي به السرجا؟(م)

إلا و طلعته الغراء ناضرة
لولا حجاب بكف الشوق قد نسجا

تركت خلفي آمالا مؤجلة
و جئت أستعجل الإصباح و الأرج

قراءة 69 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 05 كانون1/ديسمبر 2018 16:39
المزيد في هذه الفئة : « هدوء

رأيك في الموضوع

{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ } سورة ق الآية 18